عرض مشاركة واحدة
قديم 01-12-18, 08:48 PM   #5 (permalink)
أنثى استثنائية

الصورة الرمزية أنثى استثنائية

المكان »  بين هذيان الطفوله وجبروت الكبر
الهوايه »  منذ الصغر لآ التفت خلفي آبدا فما تجاوزته بقناعه لايربكني ضجيجه
أسامح لأرتاح
أعاني لابتسم
اصمت لأَنِّي لااريد أجادل
أتجاهل. لان لا شي يستحق
اصبر لان ثقتي بالله ليس لها حدود
MMS ~

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



رحم الله موتانا وموتى المسلمين

قصيدة ابدعتي فيها يا مسك

خبر الموت موجع دائمآ
ولكن يصبح أكثر الم ووجع
عندما يكون لك شخص في قائمة المفقودين
ويتجدد مع كل فقيد بجرح أعظم وأكبر


اللهم برد عليهم وسكنهم فسيح جناتك

احترامي وتقديري لسموك الراقي


 

رد مع اقتباس
 

SEO by vBSEO 3.3.0 RC2