قصيدة رثاء من عضو الى صديقه ... مؤلمة [الأرشيف] - منتديات مسك الغلا

المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قصيدة رثاء من عضو الى صديقه ... مؤلمة


الجوهرة
07-12-11, 06:43 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ياأعضاء

وربي انو القصيييدة مررررررررررة حزينة

انا يومن قريتها بكيت وبكيييت بشكل محدن يتصوره حتى اني جلست اشاهق واشهق من كثر البكا حتى انو بنت خالتي كانت بجنبي وقامت تهديني وتمسح دموعي ورشت ع وجهي الما وطبطبت ع كتفي وحضنتني وحالتي حالة والله

فــ من الآن اقوووول جهزوا بجنبكم
علبة كلينكس عشان تمسحون دموعكم

وخلووني احكي لكم القصة ... طبعا هذا الشعر لأحد الاعضاء في احد المنتديات المهم هما هاذولي الاعضاء من الاعضاء المشهوورة مرررة في المنتدى وكان هذا العضو اللي اسمه (اسلام) صديق للعضو (...)
وصداقتهم كانت مررة كبيرة ومشهورة فيذا المنتدى العضو (اسلام) طبعا كان مشرف ع قسم حق الاشعار ... وتمر الايام والايام ومشاركات اسلام
ماعادت تنشاف وايه صح العضو اسلام وصديقه هاذولي نعدهم من شعراء المنتدى المهم ... المهم وبااختصار جا خبر انو العضو (اسلام)
توفى .... توفى هذا الشاعر الكبير المشهور اللي ترك بصمة كبيرة وحلوة
في قلوب كل الاعضاء

واكبر فااجعة طبعا كانت للعضو (.....) اللي هو من اعز اصدقاه
طبعا بعد مدة رجع العضو (.....) وكتب قصيدة رثاء لصديقه العضو(اسلام)....

المنتدى عينو العضو(....) المشرف ع هذا القسم وهو يكمل منهاج صديقه الغالي (اسلام) ....

وهناااك له اشعار كثيرة وكل يرثي صديقه .....

اترككم مع الشعر المؤلم

اللي قاله العضو (....) لصديقه العضو (اسلام)



قالوا تَرَجَّلَ حُبِّيْ و انْقَضَى أَجَلاً

و غَيَّبَ المَوْتُ رُوحًا عن مُحِبِّيها


و ولْولوا بجوًى هزَّ السماءَ لَهُ

حتى الشُمُوسُ تَوارَتْ في مَخَابيها


وعَمَّتِ الظُلْمةُ السَوداءُ دُنْيَتَنا

والريحُ تَعْويْ معَ الناعينَ نَاعيها


حتى الطيورُ غَشَاها هُولُ وقْعَتِهِ

تَغْدوا و تُمْسيْ سُكارى في أَعَاليها

و الأرْضُ مَادَتْ ولمْ تقْدرْ على خَبَرٍ

صّفَّ الكواكبَ و الأقمارَ تَرْثِيها


إسلامُ أَيُّ فَتى يَثْني الصِعَابَ لهُ

يَرْقى المراتِبَ لا يرْضَى بدانيها


حامي العروبةَ للإسلامِ منْطِقُهُ

يحْكيْ الحقيقةَ لا يخْشى توالِيها


إسلامُيا وَيْحَ قَلْبٍ غَابَ صَاحِبُهُ

خَلَّفْهُ للحُزْنِ و الذكْرى يُقَاسيها


إسلامُ لا خَيْرَ في دُنْيًا تُغَادرها

و لا بَقاءَ بِدَارٍلَمْ تَعُدْ فِيها




ودي لكم " الجوهرة ..... وهذي قصة حضرتها من اولها لآخرها

صمت الرحيل
07-12-11, 07:02 PM
محال أن يندثِر عبيرُها و هي التِي طوقتكِ بروعتِها
رباه اغفر له و ارحمه و أسكنه فسيح جنانكِ
و جمِيع موتَى المُسلمِين .. يا رب العَالمِين ()


وفاضت عبرتي هُنا , ~





حرفكِ ليسَ كأيّ حرف
ابقي بالجِوَارْ
أثق بروعتكْ .

الجوهرة
07-13-11, 12:22 AM
اسطورة ... ياحلو مرورك يوسع الصدر

آآآمين ... الله يسمع منك

لاعدمنا هالطلة


SEO by vBSEO 3.6.1