منتديات مسك الغلا


 

Like Tree5Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-14-22, 11:35 AM   #1
رجل ع سطح القمر

الصورة الرمزية رجل ع سطح القمر

 الأوسمة و جوائز

Icon N25 الاخـــذ والــعــطـــاء





سلام .. وتصبيحة، .. وجمعة مباركة

يقال : الناس نوعان،
نوع يعطي
، ونوع ياخذ

ناقش مفهومك لهذه المقولة،
وما تعنيه لك في حياتك وتعاملك مع الاخرين
، واي النوعين انت ؟؟





 


رد مع اقتباس

قديم 01-14-22, 03:23 PM   #2
غَيث

الصورة الرمزية غَيث

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



نوع يعطي المعطاء طيب القلب الذي يعطي لأجل الله أو لرأفته على الناس او لحبه لهم او يستحي من أن لا يعطي هكذا على سجيته
نوع يأخذ اللي يمكن يكون قاسي معاك رغم عطائك معاه رغم مشاعرك الطيبة ناحيته تكون عنده مشكلة نفسيه او نقص تخليه يتعامل معاك بلئم ونوع يأخذ بس ما عنده مقدرة على انه يعطي ويبادلك المشاعر الطيبة وممكن يأخذ منك عشان ما يزعلك أو يجرحك


 


رد مع اقتباس

قديم 01-15-22, 12:13 AM   #3
AQSA MNAL7RMAN

الصورة الرمزية AQSA MNAL7RMAN

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



في مثل هذه المسائل ارى أن التوازن مطلوب
بحيث لا نغلب جانب على الآخر ..
فالحياة بطبيعتها قائمة على تبادل المنافع
والمصالح ، بما يحقق للجميع مبدأ تكافؤ الفرص
لا ضير من أن نأخذ ونعطي معا بذات الوقت


 


رد مع اقتباس

قديم 01-15-22, 12:34 PM   #4
فوزْدُوء

الصورة الرمزية فوزْدُوء

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



موضوع جميل، .. لي عودة ان اذن المولى
فـ .. الى حين


 


رد مع اقتباس

قديم 01-15-22, 11:24 PM   #5
على مزاجي

الصورة الرمزية على مزاجي

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



عليكم السلام

يتماثل الناس جميعا بطبيعتهم لكنهم يختلفون
بالاخذ والعطــاء

فالمعطاء يحب يشارك الاخرين افراحهم
ولان مواقفه الاخلاقيه والاجتماعيه واسلوب
تفكيره يعطيه احساس بالكرامه وماذا يعني
ان تكون معطــاء
اما الاخر ( ياخذ ) فيكون غير راضي عن الالتزام
بالقيم المعترف بها بين الناس فيتحين الفرص
ويجب التعامل معه بجديه بامور الحياه


والاثنين مقتنعين بما يقدمونه


لاضرر ولا ضرار


 


رد مع اقتباس

قديم 01-17-22, 02:05 PM   #6
فوزْدُوء

الصورة الرمزية فوزْدُوء

 الأوسمة و جوائز

ابتسامه وعليكم السلام





اعتقد كل شخص وما يتربى عليه والوسط اللي يربى فيه

اذا نُشئ في وسط عطاء، فهو معطاء
واذا نُشئ في وسط .. ان على الاخرين ان يعطوه، فهو اخَّاذ

جاء في حديثه عليه الصلاة والسلام ..
"إن لله عبادا خلقهم لحوائج الناس،
تُقضى حوائج الناس على أيديهم،
أولئك آمنون من فزع يوم القيامة"

وجاء في الاثر من قول الحكمة ..
".. وإن انت اكرمت اللئيم تمردا"
، لان مهما اعطيته، دائما يستصغر العطاء، وينتظر الاكثر والمزيد

اعتقد اكثر ما تُستشعر وتُلمس فيه هالسمات والصفات، هو .. في الحب
لذلك انا اقرب لان اقول :
المحبون نوعان،
نوع يعطي الحب .. بلا حساب،
ونوع .. ينتظر ان يُعطى له الحب





 


رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



| أصدقاء منتدى مسك الغلا |


الساعة الآن 08:47 AM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1 al2la.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
بدعم من : المرحبي . كوم | Developed by : Marhabi SeoV2
جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات مسك الغلا