العودة  

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-27-16, 03:28 PM   #1 (permalink)
رويدا محمد

الصورة الرمزية رويدا محمد

اللهم صل على سيدنا محمد صلاة تملأ خزائن الله نوراً ، وتكون لنا فرجاً وفرحاً وسروراً.
MMS ~

 الأوسمة و جوائز

افتراضي التعايش بين الأديان



انتشرت عدّة أمور ساهمت في حدوث الكثير من الخلافات بين البشر
في هذا العصر ، ومن بينها: الجريمة، والإلحاد، والانحلال الخلقي،
وتفكّك الأسرة، على الرغم من وجود ديانات تنظّم حياة هؤلاء البشر؛ لتقوّمهم، وترفع من شأنهم،
إلا أن هذه الدّيانات لم تستطع الوصول إلى اتّفاق تتعايش به مع بعضها البعض.
يقول الله تعالى
(وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنزَلَ اللَّهُ قَالُوا بَلْ نَتَّبِعُ مَا وَجَدْنَا عَلَيْهِ آبَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ الشَّيْطَانُ يَدْعُوهُمْ إِلَى عَذَابِ السَّعِيرِ) القران الكريم (31 لقمان)

التعايش:

هو نوع من التعاون الذي يبنى بالثقة، والاحترام،
ويهدف إلى إيجاد أرضيّة تتّفق عليها الأطراف المختلفة،
ويتم عن طريق الاقتناع الداخلي، والرّضا، والاختيار الكامل.

فما هو تعريف التعايش بين الأديان؟
وما هي مبادئه؟ ما أهدافه وغاياته ؟

يقتصر الحوار بين الأديان على التعريف بمبادئ كلّ ديانة،
والدّفاع عنها، ومكافحة الفوارق الاجتماعية،
وصيانة كرامة وحقوق الأطراف.

والتّحاور بين الأديان أو التّعايش فيما بينها

يعني إيجاد النقاط المشتركة بينهم، وإبراز منظومة القيم الإنسانيّة المشتركة؛ كالتسامح والمحبّة، وضمان حقوق الإنسان وسلامته.

مبادئ التّعايش بين الأديان

أولاً:
الاتّفاق على استبعاد كل كلمة تمسّ عظمة الله،
ولا يسمح بتلقيبه أو السّخرية منه جلّ جلاله وتنزّه عن كل شيء؛
فإنّه تعالى ليس متّصفاً بالنقائص والعيوب التي تشيع بين البشر .

ثانياً:
التفاهم حول الأهداف والغايات، والتّعاون على العمل المشترك من أجل تحقيق الأهداف المتّفق عليها.

ثالثاً:
ما وجدناه متوافقاً في تراثنا نرُدُّ إليه ما اختُلِفَ فيه،
وبذلك يمكن وضع قاعدةٍ مشتركةٍ بين الأديان

رابعاً:
صيانة هذا التّعايش بسياج من الاحترام المتبادل،
ومن الثقة المتبادلة أيضاً

اهداف التعايش الديني
إن التّعايش بين الأديان، الذي هو في الوقت نفسه تعايُشٌ بين الثقافات والحضارات، يهدف إلى خدمة الأهداف السّامية التي يسعى إليها الإنسان، وإن لم يكن كذلك ضاع المعنى الإيجابيّ منه،
وصار إلى الدّعاية والّلجاجة،
أقرب منه إلى الصّدق والتّأثير في حياة الإنسان المعاصر.

وفي قوله تعالى:
{ قل يا أهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم، ألا نعبد إلاَّ اللَّه، ولا نشرك به شيئاً، ولا يتخذ بعضنا بعضاً أرباباً من دون اللَّه، فإن تولوا فقولوا اشهدوا بأنَّا مسلمون }،
تتبيّن لنا القاعدة الشّرعيّة التي تحدّد موقف الإسلام من التّعايش بين الأديان.

فنلاحظ أنّ (كلمة سواء) الّتي أمر اللَّه سبحانه وتعالى نبيّه محمّداً صلّى اللَّه عليه وسلم،
بأن يدعو أهل الكتاب إليها، يأتي بيانُها المفصَّلُ في ثلاثة أمور رئيسَة،
إن كانت تدور حول التّوحيد، والإقرار بالربوبيّة والألوهيّة للَّه عزَّ وجل،
فإن الحسّ المؤمن يستمدّ منها معاني،
وإشاراتٍ ذات علاقة بواقع الناس في معاشهم وحياتهم،

وهي : أولاً:
ألاَّ نعبد إلاَّ اللَّه.
ثانياً:
ولا نشرك به شيئاً.
ثالثاً:
ولا يتّخذ بعضنا بعضاً أرباباً من دون اللَّه.

ممّا سبق يتبيّن لنا أنّ هذه الآية هي القاعدة الذهبيّة للتّعايش بين الأديان؛ لأنّها تدعو إلى إفراد اللَّه بالعبوديّة، وإلى عدم الإشراك به،
وإلى رفض الطّغيان والجبروت والكبرياء وفرض الهيمنة،
ويتم ذلك عن طريق اتّخاذ النّاس بعضهم بعضاً أرباباً من دون اللَّه؛
بحيث يستوحون منهم التعاليم والمبادئ، أو يخشونهم،
أو يخضعون لما يملكونه من قوّة باطشة،
مما يؤدّي إلى خللٍ في الكيان الإنساني،
وإلى حدوث الفوضى في العالم.

فليكن التّعايش بين الأديان إذن، من أجل اللَّه وحده لا شريك له،
ومن أجل الحياة الإنسانيّة الحرّة الكريمة،
في ظلّ الإيمان، والخير، والفضيلة،
وما فيه مصلحةُ الإنسان في كلّ الأحوال.

ملخّص عام عن التّعايش
ليس التّعايش بين الأديان هو تعايشٌ على مبداً الدين فقط؛
بل هو تعايشٌ ثقافيّ، وحضاريّ، كما أنّه يسعى إلى
خدمة الأهداف، والأمور السّامية الّتي يهدف إليها الإنسان،


كما إنّ للتّعايش بين الأديان عدّة مبادئٍ لا يمكن التفريط بها مثل:

الاتّفاق على استبعاد كل كلمة تمسّ عظمة الله،
إضافة إلى أنّه لا يسمح بتلقيب الله او السخرية منه سبحانه وتعالى،

ومن مبادئ التّعايش أيضاً:
التّفاهم بين جميع الاتّجاهات الدينيّة والتي يربطها تعايشٌ حول المفاهيم، والغايات، والتّعاون المشترك في العمل؛
من أجل تحقيق الأهداف المنصوص عليها،
وكذلك المحافظة على التّعايش عن طريق الاحترام المتبادل، والثّقة المتبادلة.


 


Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 01-27-16, 06:24 PM   #2 (permalink)
ملااك ملوكة

الصورة الرمزية ملااك ملوكة

الحب الحقيقي مثل رؤية الاشباح
كلنا نتحدث عنه لكن قليلين من رأوه
MMS ~

 الأوسمة و جوائز

Icon N14



طرح جيد
جعله الله في مزان حسناتك
تحياتي


 

Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 01-28-16, 12:14 PM   #3 (permalink)
ســـارا

الصورة الرمزية ســـارا

المكان »  في قلوب البسطاء ❤
الهوايه »  القراءة
عش يومك بكل تفاصيله ..
اطمئن لأن الله معك ..
اطمئن لأن مستقبلك بيد الله ..
والقلق لن يغير من الأمر شيئاً ،
فقط هو يفسد عليك يومك

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



طرح اكثر من رائع
ومن منطلق التعايش بين الاديان
قام الملك عبدالله رحمه الله وغفر له بإنشاء
المركز الملك عبد الله العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات
يهدف إلى نشر القيم الإنسانية وتعزيز التسامح والسعي
إلى تحقيق الأمن والسلام والاستقرار لشعوب العالم!


شكرا لك
ربي يسعدك


 

Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 01-29-16, 08:28 PM   #4 (permalink)
برنس وصاب

الصورة الرمزية برنس وصاب

MMS ~

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



لك مني كل التقدير...!!
وبانتظار روائع جديدك بكل شوق


 

Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التعايش الإيجابي NORAH علم النفس والبرمجة اللغوية العصبية وإدارة الذات •• 3 05-27-18 05:57 AM
التهوّين فن من فنون التعايش مع الحياة ريم الغلاا علم النفس والبرمجة اللغوية العصبية وإدارة الذات •• 7 05-18-15 05:23 PM
أنا أتعطر بالوله بعض الأحيان !! ريم الغلاا همس القوافي - شعر - قصائد •• 4 02-07-15 04:55 PM
التهوين فن من فنون التعايش مع الحياة ضيآاء الحق قسم العام للمواضيع العامه •• 7 12-08-14 10:47 PM
كيفية التعايش وكـــذا ..! قسم العام للمواضيع العامه •• 2 09-11-12 02:34 AM


| أصدقاء منتدى مسك الغلا |


الساعة الآن 08:15 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 RC2 al2la.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات مسك الغلا

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219