العودة  

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-28-17, 10:55 AM   #1 (permalink)
NORAH

الصورة الرمزية NORAH

المكان »  المدينة المنورة
الهوايه »  ابحث عن الكلمة التي لم تكتب بعد
لا ترض على نفسك عدم الاحترام ..
ولا عدم التقدير لوجودك ..

 الأوسمة و جوائز

افتراضي مفاتيح الإيجابية الذاتية






اليك المفتاح لتكون إيجابيا دائما

“الإحسان الأكثر كمالا هو الإحسان إلى الذات قبل كل شيء” على الأرجح أنكم سمعتم هذا المثل في مكان ما.

ماذا لو كان ذالك صحيحا؟ ماذا لو كان مفتاح النجاح و السعادة يقوم حقا على هذا الأساس، و على مدى إيماننا العميق بذواتنا ؟

إنه سؤال يطرحه الجميع : هل يعتبر فعلا تقدير الذات و السمو بها سبيلا نحو بناء شخصية سعيدة ؟

لا شك عزيزي القارئ أنك مثل الكل، تحاول باستمرار تطوير ذاتك، لإثبات جدارتك، و لتؤمن بأن كل طموحاتك يمكن أن تتحقق، شريطة أن تُعطاك الوسيلة.

يبدو أن أفضل طريقة لرؤية هذه الطموحات تتحقق هو أن تكون إيجابيا في حياتك، مع السعي إلى خلق الظروف المواتية لكي تعيش الارتياح الذاتي.

فالإحسان إلى الذات يكون بتقديرها و منحها قدرها و مكانتها، و السمو بها كي تصبح في أزهى المراتب.

في هذا الاتجاه يتوجب علينا توجيها تفكيرنا، والتحقق من هذه الفلسفة في واقعنا اليومي… وهذا هو موضوع مقالتنا اليوم…

يبدو هذا الكلام جيدا على المستوى النظري، ويبدو أننا مقتنعين بأن مفتاح النجاح والسعادة هو إثبات الذات والتفكير الإيجابي، فماذا عن المستوى العملي؟ وكيف يمكن تجسيد هذا الكلام في الواقع اليومي؟

ابدأ بطرح سؤال : كيف للتفكير الايجابي أن يغير حياتي؟

1. حاول أن تثري ثقافتك بأن تتعلم شيئا جديدا يوميا :

دماغك هو مثل حساب بنكي يجب أن تضع فيه المزيد ليكبر وينمو، لهذا يجب أن تأخذ العزم من الآن أن تكون لك استراتيجية لتتعلم شيئا جديدا يوميا، ومن الأفضل أن تحدد المواضيع الذي ستتعلمها في هذا اليوم وفي اليوم الموالي وهكذا…

واختيار المواضيع يتوقف عليك، على ما هي المجالات التي تشعر أن ثقافتك ضعيفة فيها، وإلا فكن قارئا نهما يلتهم كل شيء، اقرأ الادب والفلسفة والفكر والتاريخ والعلوم المختلفة…

فأن تضع استراتيجية تكتشف من خلالها أمورا جديدة لن تضرك في شيء، ولكنها حتما ستنفعك وستجعلك تطور مهاراتك وأساليبك في الحياة، وبالتالي ترسيخ ثقتك في ذاتك…

صحيح أنه قد يبدو من الصعب أن نجد الوقت والاستعداد النفسي لاستراتيجية من هذا القبيل، نظرا لتعقيدات الحياة المعاصرة، ولكن الثقة بالنفس تحتم أن لا نستسلم للواقع بل تدعونا الى الإبداع فيه… واليك بعض الطرق لكي تُـــنزل هذه الإستراتيجية في واقعك اليومي.

رافق أشخاص ذوي ثقافة واسعة: لعلك لاحظت أخي القارئ أن الأشخاص الذين يتميزون بثقافة واسعة ليسوا محدودي النظر، بالتالي يجدون الحلول ببساطة، عكس محدودي الثقافة… يجب إذن مرافقة اناس مثقفين، يتعلمون باستمرار.

اكتب قائمة بالمواضيع التي ترغب في تعلمها: لا شك أن هذه الطريقة ستشعرك بالتزام تجاه نفسك، وستزيد شهوة القراءة والبحث لديك..

حاول أن تحمل معك كتابا علميا، رواية، ديوانَ شعر، مجلة على الدوام… أن تنصت الى برنامج حواري تثقيفي أو متابعة وثائقي… خاصة وأن الأمر قد أصبح سهلا ومتاحا مع التطور المطرد في الأجهزة اللوحية… حاول أخي القارئ أن تستفيد من هاتفك الذكي الذي أصبح يتيح لك إمكانات متعددة بهذا الشأن.

حاول أن تطبق ما تعلمته، وإلا ما فائدة أن تتعلم لغة الهيتمل مثلا إذا لم تحاول ابتكار صفحة ويب بهذه اللغة…

احذر التعصب لما تعلمته واقتنعت بصوابيته، لأن كل شيء نسبي… والتعصب يكبح التعلم ويجعلك محدودا…

حاول أن تبحث عن لذة القراءة…

لا تترك يومك يمر دون أن تخصص فيه وقتا محددا للتعلم، اجعله وقتك المقدس…

2. نمي تفكيرك الايجابي انطلاقا من انتقادات الآخرين.

سأعطيك عزيزي القارئ مثالا واقعيا عشته في طفولتي ، بحيث كثيرا ما واجهت انتقادات حادة من بعض أقاربي من قبيل: “أنت فاشل” “عديم الفائدة” “لا تصلح لشيء” “أنت لا تتقن عملك” “وجودك عالة على الأرض”… وهكذا

فكوننا نعيش في محيط اجتماعي متنوع ومختلف، بحيث كل عنصر من عناصره لـــه نمط تفكيره وعقليته وخاصياته النفسية والإدراكية الخاصة، وهذا ما يجعل إرضاء الكل أمرا صعبا للغاية، إن لم نقل مستحيلا…

أن تتلقى الانتقادات من محيطك عزيزي القارئ أمر طبيعي، ليس بالضرورة لأنها حقا تنطبق عليك، ولكن لأنه من الصعب كما قلنا إرضاء الجميع.

وكلما تلقيت هذا النوع من المعاملة بشكل رتيب كلما ازدادت خطورته، إذا لم تحسن التصرف العقلاني معه، فالانتقادات قد تتسرب الى عقلك الباطن بسرعة رهيبة، ومن تم تسيطر عليه وتبرمجه بالطريقة الخاطئة التي تؤدي بك إلى اليأس من نفسك والاحباط…

لذلك كلما تلقيتَ مثل هذه الانتقادات حاول أن تصنع منها حافزا، لتثبت للمنتقدين أنك قادر على النجاح والانجاز بإبداعية… لما لا تجعل من انتقاداتهم الباكورة الأولى للثقة بالذات…

علينا أن نؤمن بالفلسفة التي تقرر بأنه يستحيل إرضاء جميع الناس ونيل إعجابهم، وذلك لاختلاف الطباع وأنماط التفكير وأساليب الحياة…

وهنا تبرز أهمية إثبات الذات والإيمان بها بين الذوات المختلفة… لأن من شأن الانسياق وراء ذوات الآخرين وتبني سلوكاتهم أن يُفقِدنا البوصلة، فهناك اناس لديهم أسلوب حياة خاطئ وسلوكا


 
مواضيع : NORAH


التعديل الأخير تم بواسطة NORAH ; 02-28-17 الساعة 11:05 AM

Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 02-28-17, 07:08 PM   #2 (permalink)
الفاقد

الصورة الرمزية الفاقد
غريب بدنيتي

MMS ~

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



norah



الله عليك وع هذا الموضوع المفيد
واللي استفدة منه انا بصراحه
الله يسعدك ويسلمك ي الغلا
لاهنتي



تحيتي لك.


 

Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 03-01-17, 12:15 AM   #3 (permalink)
الدبلوماسي

الصورة الرمزية الدبلوماسي

المكان »  مكة المكرمة
الهوايه »  Interested in studying the English language
لااله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



يعطيك العافية

تحياتي


 
مواضيع : الدبلوماسي



Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
السيرة الذاتية .. ll مجهودي ll .. إمبراطورة البحر معلومات عامه - كتب ومناهج تعليميه - لغات - تاريخ •• 14 12-26-16 09:59 PM
المراقبة الذاتية زبن بيك قسم الحوار والنقاش الجاد •• 9 04-29-16 03:32 PM
السيطرة الإيجابية على الآخرين رويدا محمد علم النفس والبرمجة اللغوية العصبية وإدارة الذات •• 11 03-20-16 11:46 PM
الإيجابية بنت أبوها خواطر - نثر - عذب الكلام ( ونات الخواطر ) •• 2 01-23-15 06:34 PM
تغريدات: كيف تنمي الرقابة الذاتية عند طفلك ؟ آتم بعيد .! قسم عالم الأسره والطفل 7 01-01-15 01:34 AM


| أصدقاء منتدى مسك الغلا |


الساعة الآن 05:33 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 RC2 al2la.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات مسك الغلا

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193