العودة  

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-12-17, 08:32 AM   #1 (permalink)
حسين سلطان

الصورة الرمزية حسين سلطان

المكان »  البحرين
الهوايه »  القراءة والكتابة

 الأوسمة و جوائز

افتراضي مساعدة الكبار على ملء الفراغ



نساءٌ ورجال، آباءٌ وأمّهات، يصلون إلى سنّ معيّنة، بعد أن قدَّموا التَّضحيات في تربية أولادهم، الّذين تزوَّجوا بدورهم، أو صار لديهم انشغالاتهم العلميّة وغيرها، هؤلاء يدخلون في تجربة الوحدة والشّعور بالفراغ القاسي، البعض منهم قد تسمح لهم الظّروف بأن يجدوا لأنفسهم مجالاً للعمل والتّسلية، إمّا عبر متابعة الدراسة، وإمّا عبر فتح تجارة صغيرة أو ما شابه.
والبعض الآخر قد لا تسنح له الظّروف المادّيّة وغير المادّية، في إيجاد مساحةٍ يملأ فيها فراغه. وهنا، نطلّ على مسألة متعلّقة بما نقول، ألا وهي دور الأبناء والأقارب في مساعدة هؤلاء، وردّ الجميل لهم، عبر مساعدتهم في ملء فراغهم بما ينفعهم، من خلال نصيحتهم، والتّواصل معهم، وإرشادهم، وإشعارهم بأنهم لا يزالون قادرين على متابعة مسيرة حياتهم، واجتياز تجربة الفراغ، إمَّا بالمطالعة، أو الاهتمام بالحياة الاجتماعيّة، والمشاركة فيها بفعاليّة وإيجابيّة، أو التردُّد إلى المكتبات والمعارض والنّدوات الثقافيّة والدينيّة النافعة، أو ممارسة النّشاطات التّطوّعيّة العامّة.
وهنا، لا بدَّ للأولاد والأقارب من مواصلة الدّعم النفسيّ والمعنويّ لهؤلاء، ومساعدتهم في هذا المجال، لأنَّ دعمهم أساسيّ، ويشجِّعهم على مواصلة حياتهم، دون الشّعور بالغربة، والانقطاع عن الحياة، والسّقوط في دوّامة الفراغ.
إنّه شعور جميل أن نردَّ الجميل إلى آبائنا وأمَّهاتنا، بإعانتهم على عيش حياتهم براحةٍ وفعاليّةٍ واطمئنان. إنّها الرّوح الاجتماعيّة العالية الّتي لا يستغرق معها الإنسان في الذّات ومشاكلها وهمومها، وينسىى كبار السنّ ممّن هم في عهدته أو ممن يحتاجونه في الاهتمام والرّعاية، كما احتاجهم من قبل وكانوا له نعم الأهل والمربّين.
ولا بدَّ من أن تقوم الجمعيّات المدنيّة والاجتماعيّة والخيريّة بدورها في التّواصل مع كبار السّنّ وجذبهم، عبر تنشيط العمل التّطوعيّ والاجتماعيّ الموجَّه إليهم، بغية مساعدتهم على الاندماج الاجتماعيّ الفعليّ والمؤثّر، بما يعينهم على سدّ فراغهم.
أن نلتفت إلى الكبار، ونبقي جذوة التّفاؤل والعطاء متّقدةً في نفوسهم، واجب أخلاقيّ وإنسانيّ على الجميع، فعودة الدّفء إلى حيواتهم، يعني عودة الدّفء إلى كلِّ الحياة، وهو ما يبرز روح التّرابط الأسريّ واستمراريّتها، بعيداً عن كلِّ المؤثّرات السّلبيَّة في إنسانيَّة الإنسان وحياته الخاصَّة والعامَّة.
فالعلاقة بين الأبناء وبين الآباء والأمَّهات، لا بدَّ من أن تنطلق من عمق المسؤوليّة بالإحسان إلى الأهل، عبر التّخفيف من كلّ الأجواء الضّاغطة عليهم، وأن يحسِنَ الأبناء إليهم بالكلمة الطيّبة، والموقف الطيّب، والاهتمام الطيّب، لتظلّ حياتهم ممتلئة بالحيويّة والحركيّة المطلوبة، حيث تشعرهم بالابتعاد عن الكآبة والخواء والفراغ.
وعن المسؤوليّة حيال الوالدين، يقول المرجع السيّد محمّد حسين فضل الله(رض): "نفهم أنَّ العلاقة هي علاقة إحسان، أي أنهما قاما بجميل، وعلى الولد أن يقوم بجميلٍ مماثل في هذا المجال.. وقد يكون في بعض الحالات، أن ينفق عليهما، أو يوسِّع عليهما، أو يبتسم لهما، وأن يقبّلهما، ويحتضنهما، ويداويهما، إلى آخر ما هناك من الرعاية الإنسانيّة في الجوانب الحياتيّة والمشاعر العاطفيّة". [دنيا الشّباب، ص64، 65].
~**~ تحياآآآآتي~**~ معجب بهذا


 


Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 03-20-17, 04:39 PM   #2 (permalink)
(قيثار الحب)

الصورة الرمزية (قيثار الحب)

المكان »  اي مكان تجدني
الهوايه »  عازف ومتذوق للشعر
MMS ~

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



موضوع جميل وذوق
سلمت على الإبداع والطرح الجميل
بانتظار جديدك بكل شوق.


 

Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التغافل، وأخلاق الكبار. NORAH قسم العام للمواضيع العامه •• 4 09-17-16 02:45 AM
طفلة عمرها سنتين تجيب على اسئلة يعجز عنها الكبار المحور مواضيع إسلاميه - فقة - أقوال ( نفحات ايمانيه ) •• 4 07-27-16 08:42 PM
أسكت أنت في حضرة الكبار.............. Layla قسم الحوار والنقاش الجاد •• 8 10-01-15 12:17 PM
حلوى الكبار لمسة امل ابداعات أقلام الاعضاء الحصريه ( أقلامُنا ) 10 09-13-15 06:45 PM
كيف تدربين طفلك على التحدث مع الكبار بلباقة ريناد قسم عالم الأسره والطفل 5 06-17-12 01:09 PM


| أصدقاء منتدى مسك الغلا |


الساعة الآن 02:40 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 RC2 al2la.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات مسك الغلا

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193