موضوع مُغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-30-10, 07:44 PM   #1
M.ahmad

المكان »  سُوق أمّكِلَح
الهوايه »  الرمايه - البرمجه
الله أكبر على ترانيمها سقطت رايآت
كسرى وقيصرى

 الأوسمة و جوائز

( أتوب .. وأعود ) \\ نـــــ ( طريق التوبة ) ـــــور



تذكر : كم من شهوة ساعة أورثت ذلا طويلا، وكم من ذنب حرم قيام الليل سنين، وكم من نظرة حرمت صاحبها نور البصيرة، ويكفي هنا قول وهيب ابن الورد حين سئل: ايجد لذة الطاعة من يعصي؟ قال: لا.. ولا من هم. فأعظم عقوبات المعاصي حرمان لذة الطاعات وإن غفل عنها المرء لقلة بصيرته وضعف إيمانه أو لفساد قلبه.. قال ابن الجوزي : "قال بعض أحبار بني إسرائيل : يا رب كم أعصيك ولا تعاقبني ؟ فقيل له : كم أعاقبك وأنت لا تدري، أليس قد حرمتك حلاوة مناجاتي؟


نـــــ ( طريق التوبة ) ـــــور




عينين جاحظتين.. ووجه مكفهر..

جفنين... وكفين... وصدر مستعر...

حنين...، وأنين... ودمع منهمر...

رفع رأسه وقال لي:

أسألك بالله.. هل يغفر الله لي...؟!!

والله لقد فعلت...، وفعلت...، وفعلت...

قلت:

أخي: أرخي ستر الله عليك.. وتستر بعافيته..

فإن طعم الفضيحة مر...

واعلم أن ربك غفور رحيم... نعم والله... لو أتيته لا تشرك به شيئًا، ومعك من الخطايا والذنوب ما يضيق به الأفق.. تريد عفوه... ومغفرته.. غفر لك على ما كان منك ولا يبالي...

ولو تقربت إليه شبرًا تقرب إليك ذراعًا..، ولو تقربت ذراعًا تقرب إليك باعًا... بل لو أتيته تمشي أتاك هرولة.. جل في علاه، وتقدس في ربوبيته وإلاهيته وأسمائه الحسنى وصفاته العلى... سبحانه.. يفرح بتوبتك فرحًا شديدًا... يليق بجلاله وعظمته.. يعدك مغفرة منه وفضلا.. يبدل سيئاتك حسنات..

قال: عجبًا... جنيت... وجنيت... ذنوبًا عظيمة.. ثم يبدلها حسنات.. ما هو دليلك بالله عليك...؟!
قلت:

ألم تقرأ قول الحق جل في علاه... " فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللهُ غَفُورًا رَحِيمًا" [الفرقان: 70].

فبكى صاحبي – والله – حتى رحمته...
* * *






أيها المبارك...

اجعل من أنينك، وتوجعك من ذنبك مفتاحًا للولوج إلى الجنة.. بفضل الله ورحمته ومنه...

وأبشر بغفور رحيم.. يقبل التوبة عن عباده..

أبشر بخير يوم في حياتك.. إن أنت جددتها بالتوبة الصادقة الناصحة...

لا للعودة للذنب.. لا للرضا به..

لا للتساهل فيه.. لا للتمادي عليه..

لا للتفكير فيما مضى..

وإنما فكر في الإصلاح بالتوبة، والإحسان بالعودة..


أيها المبارك...

إن أنين المذنبين لا يقطعه إلا الوقوف بين يدي رب العالمين... عله أن يرحمك مع المرحومين... وأن يعتقك مع المعتقين، وأن يقبلك مع المقبولين..

إن إسبال العبرات..

وسكب الدمعات... والألم والحسرات وإتباع الزفرات الزفرات...

أمارة الخضوع والخشوع.. على باب الملك جل في علاه..

وتأمل الطفل الصغير إذا رغب في طلب بكى حتى يحصل عليه...

أفلا تبكي... بين يدي ربك جل وعز... إن رغبت في التوبة والعطاء...!!!

أفلا تنطرح على الأعتاب... إن أردت ولوج الباب...!!!

أفلا تطرق باب التوبة، والاستعتاب...!!!

أفلا تخط بمداد الدموع توبة صادقة... وأوبةً ناصحة... وعودًا حميدًا... لتعيش عيشًا سعيدًا!!!

إذا فردِّد... ردد أيها التائب..." رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الأَبْرَارِ * رَبَّنَا وَآتِنَا مَا وَعَدْتَنَا عَلَى رُسُلِكَ وَلا تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لا تُخْلِفُ الْمِيعَادَ" [آل عمران: 193، 194].


ردد أيها التائب... «اللهم إني استغفرك وأتوب إليك».

ردد أيها التائب...

«أتوب إليك يا رحمن مما

جنت نفسي فقد عظمت ذنوبي...»


وأوقد شمعةً بدمعة...

واجعل من كل عبرة... عبرة...

وعد إلى رحاب الرضا... إلى شواطئ المغفرة... إلى دنيا السعادة.. وسعادة الدنيا... عُدْ... عُدْ... عُدْ...[


 


قديم 01-01-11, 03:15 PM   #2
عاشقة الورد

 الأوسمة و جوائز

افتراضي




الغلا .,}
جزآك آلمولى خييير
وبآإرك فيييك

دمتٍ برضآ


 

موضوع مُغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه للموضوع : ( أتوب .. وأعود ) \\ نـــــ ( طريق التوبة ) ـــــور
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التوبة..من أروع مقاطع الشيخ صالح المغامسي.مؤثر جدا المحور الصوتيات والمرئيات الاسلاميه ◦● 3 04-01-16 09:24 PM
التوبة و كيفيتها .. amirh مواضيع إسلاميه - فقة - أقوال ( نفحات ايمانيه ) •• 8 01-16-16 01:03 PM
التوبة من الحب القارظ العنزي دواوين ومحاورات حصريه لشعراء ( شعرائُنا ) 15 01-16-16 03:30 AM
.إذ أحبك الله رزقك التوبة - محمد الشنقيطي - موعظة متميزة . المحور الصوتيات والمرئيات الاسلاميه ◦● 1 10-01-15 09:16 AM
[style] ستايـل زهـــــ css ـــــور المجاني للجيل الثالث تصميم المصممة " أمــل الأُمــ Bus News قسم إستايلات المواقع والمنتديات •• 1 09-06-11 12:02 AM


| أصدقاء منتدى مسك الغلا |


الساعة الآن 08:23 PM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1 al2la.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
بدعم من : المرحبي . كوم | Developed by : Marhabi SeoV2
جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات مسك الغلا

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64