إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-06-18, 09:41 AM   #1
الغاوي

الصورة الرمزية الغاوي

المكان »  السعوديه / الشرقيه
MMS ~

 الأوسمة و جوائز

افتراضي عصر النساء



بسم الله الرحمن الرحيم
بعد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اسعد الله اوقاتكم بكل خير

اول موضوع لي بهذا المنتدى الرائع الجميل

ساضع محاور للنقاش بعد ان انتهي من المقدمه وارجوا من الجميع نساء ورجال الاسترسال بالنقاش والحوار

فموضوع النقاش دائما للنقاش حول الموضوع وليس للرد بكلمة اولكمتين وكل منا لديه رايه الخاص والاصل هو احترام الاراء مهما اختلفت ورجائي هو الاسترسال بالراي الخاص

.......................

المراه قبل الاسلام كانت في عالم اخر لا نريد ان نتكلم فيه هنا

بعد ان جاء الاسلام اعزها واحترمها واعطاها حقها ومكانتها
في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم كان للنساء اثار كثيره بالدعوه وبمساعدة الصحابه وذكرت افعالهن بالاحاديث اي انها كانت عضوة فعاله في مجتمعها وهي كما امرها ربها ورسوله بحشمتها ووقارها وكبريائها

في العصور والامم بعد الاسلام
كانت للنساء ايضا تاثير وفعالية على بعض الامور الكثيره لا يحتمل المجال لذكرها ولا احد يستطيع ان ينكرها

في العصر الحديث تغير كل شي وكاننا عدنا الى ما قبل الاسلام ولكن بتعاليم الاسلام

الى ان وصل الحال الى درجة محاولة الانفلات الى ابعد الحدود

المحاور هل يجب على المراه ان تتجرد من حشمتها ووقارها وسترها حتى تصبح فعالة ولها مكانتها بالمجتمع كما كانت في بداية الاسلام ؟
لماذا اعيدت المراه الى عصور الجاهلية وازيحة عن المجتمع وكانها تشوهه في حضورها بحجة انها درة محمية لا يجب ان ترى ولا تسمع ولا تعرف ؟

انا ارى اننا اعطينا فرصة للتغريبين والعلمانيين لان يطالبو بتحرير المراه بالكييفية التي يريدونها لاننا او لان اسالفنا عاملوها بطريقتيه القبلية العيبية العاريه . هل انت /ي معي بهذا ام تختلف ؟




دمتم بود


 


رد مع اقتباس
قديم 03-06-18, 11:35 AM   #2
ثائر

الصورة الرمزية ثائر

 الأوسمة و جوائز

افتراضي





لستُ معك , ليس هناك مبررات لهؤلاء , هم أناس استسلموا لشهواتهم فقط .

هذه سنة كونية وهي الإفتتان بالدنيا و النفس البشرية أماّرة بالسوء بمعنى أنها جُبلت على اتباع الشهوات , المرأة عاطفية و سهل جداً انقيادها خلف الأمور العاطفية .. يحاولون تصويرها على أنها مكبوته و على أن الحرية هي بالبحث عن عمل ومزاحمة الرجال في شتى المجالات , الحرية تختلف من شخص لآخر .. بينما الحرية الحقيقية هي ان تسلم نفسك لله وشرعه لا أن تسلم نفسك لشهواتها ثم تمنح نفسك مبررات .. مثل الاستقرار المالي و غيرها .


 

رد مع اقتباس
قديم 03-06-18, 11:55 AM   #3
الغاوي

الصورة الرمزية الغاوي

المكان »  السعوديه / الشرقيه
MMS ~

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثائر مشاهدة المشاركة


لستُ معك , ليس هناك مبررات لهؤلاء , هم أناس استسلموا لشهواتهم فقط .

هذه سنة كونية وهي الإفتتان بالدنيا و النفس البشرية أماّرة بالسوء بمعنى أنها جُبلت على اتباع الشهوات , المرأة عاطفية و سهل جداً انقيادها خلف الأمور العاطفية .. يحاولون تصويرها على أنها مكبوته و على أن الحرية هي بالبحث عن عمل ومزاحمة الرجال في شتى المجالات , الحرية تختلف من شخص لآخر .. بينما الحرية الحقيقية هي ان تسلم نفسك لله وشرعه لا أن تسلم نفسك لشهواتها ثم تمنح نفسك مبررات .. مثل الاستقرار المالي و غيرها .
شكرا لك اولا

بل انت معي مئه بالمئه

كما قلت انت انا قلته ربما اختلف الاسلوب

انا قلت ان الدين اعطى المراه حريتها بضوابطه الشرعيه فلا حاجة لهؤلاء ان يدافعوا
ولكن نحن من اخذ هذه الحقوق من المراه التي اعطاها اياها الدين واتحنا لهم الفرصه ان يطالبوا بحقوقها على ملتهم ا وفكرهم

ولا اننا لم نضيق واسع وعاملن النساء كما كان الرسول صلى الله عليه وسلم وصخابته والتابعين يعاملوهن لما احتاجت النساء لمن يطالب بحقوقهن كما يزعمون



شكرا لك استاذي


 
التعديل الأخير تم بواسطة الفيفي2017 ; 03-06-18 الساعة 12:56 PM سبب آخر: اخطاء املائيه

رد مع اقتباس
قديم 03-06-18, 01:40 PM   #4
دانتيلا

الصورة الرمزية دانتيلا

الهوايه »  العاب الورق خاصه اونو الطيبين

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



ومازالت المرأة وأمورها لقمة تلاك في افواه المجتمع
حقوق المراه، التبرج ،الحشمة، والدين
ونيل الغرب والعلمانيين منها ....الخ
يا اخي الكريم اتركو المرأة في حالها
ودعونا نناقش امور اهم واجدد من هذا الموضوع القديم
لنرى الدين في افعالكم ايها المسلمين من الكفار الصهاينة اليهود
الذين دمرو فلسطين واين المسلمين من قول كلمة الحق والعدل
و الانصاف و مناقشة امور الشام والعراق واليمن
بلا سفك للدماء وقتل الارواح؟
اقسم بالله ان المرأه المتبرجه والعلمانية والسافرة
اطهر من هؤلاء القاتلون باسم الدين و تحرير البلاد
لماذا المسلم يقتل مسلم
الاولى ان تركزون على امة محمد اللتي اوشكت على الضياع والفتنة والدمار وانتم مازلتو على نفس موضوع العلمانيين والنيل من المرأه وهضم حقوقها وسفاسف الامور
باختصار لموضوعك
ان الشريفه العفيفه ستبقى شريفة
ولو كانت بين وكر لآلاف الكلاب المسعورة اللتي تنبح
بالتخلي عن الشرف والعفاف والحجاب
وركيكة الدين ستبقا على عنادها والتبرج وخلع حياؤها وحجابها
ولو كانت بين اشراف القوم من رجال ونساء الدين
ولاتقارن عصر المرأه الجاهلية وبداية الاسلام
بالعصر الحديث وتغيراته
لكل زمان ومكان نمط حياته وعاداته
انا مع حرية المرأة وحجابها ونجاحها في المجتمع بحدود الشرع والدين ولها الحق في اختيار مصير حياتها سواء بالعمل او التجارة او كمراسلة و اذاعية و ادارة امورها ومتطلباتها بنفسها واستقلاليتها وعدم احتياجها للرجل لكي يقضي امورها

شكرا لك على الموضوع
والعذر والسموحه على الاطالة


 

رد مع اقتباس
قديم 03-06-18, 01:43 PM   #5
آسيرة حرف

الصورة الرمزية آسيرة حرف

الهوايه »  الابتسامه, القراءة , الكتابه, مخاطبة العقل
انا من الجنوب وديرتي جيزان
يشهد عليها من سكن فيها
لايمكن اعشق غيرها بـ إدمان
جيزان ي عسا ربي يحميها

آسيرة حرف
MMS ~

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المسا مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم
بعد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اسعد الله اوقاتكم بكل خير

اول موضوع لي بهذا المنتدى الرائع الجميل
الفاضل / المسا
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

موضوع جميل اختيار موفق

.......................

اقتباس:
المراه قبل الاسلام كانت في عالم اخر لا نريد ان نتكلم فيه هنا

بعد ان جاء الاسلام اعزها واحترمها واعطاها حقها ومكانتها
في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم كان للنساء اثار كثيره بالدعوه وبمساعدة الصحابه وذكرت افعالهن بالاحاديث اي انها كانت عضوة فعاله في مجتمعها وهي كما امرها ربها ورسوله بحشمتها ووقارها وكبريائها

في العصور والامم بعد الاسلام
كانت للنساء ايضا تاثير وفعالية على بعض الامور الكثيره لا يحتمل المجال لذكرها ولا احد يستطيع ان ينكرها
اتفقنا

اقتباس:
في العصر الحديث تغير كل شي وكاننا عدنا الى ما قبل الاسلام ولكن بتعاليم الاسلام
الى ان وصل الحال الى درجة محاولة الانفلات الى ابعد الحدود
نجي لنقطه مهمه اللي اول اعطو النساء حقوقهم من من طبق تعاليم الاسلام اذاً الرجال
اما الان من اوصلهم الى مرحلة الانفلات
بذكر احتمالات
1- من يستخدم الاسلام غايه وليس راية تظهر
يعني يبرر افعاله واذا جت ع غيره قال لا الاسلام نهانا عن ذلك
كيف وانت لم تنتهي عن افعالك مرض التناقض يقيد غيرك ولايقيدك
الاسلام عقيده وليس قيد

2- من يمتدح العراه ويسعى خلفهم ويذم النساء المحتشمات ماذا نقول عنهم
الفاضنا هي من تجلب افعالنا
ام ركبه ، متينه ، شوفي وجهك ، شوفي جمال ذي ، وش عرفك في الاناقه ، ليه تتصلحي باطل تكشخي
مامنك منفعه ، وش استفدنا منك ....الخ
للاسف الواقع الان وربما ليس الان من فتره اقدم وهو يترصد لتلك العيوب ويمتدح المعاب حقاً
حتى اصبح النساء يسعون لكل ما امتدحه الشاب سابقاً
عندما تحقق الانفلات وخدش الحياء حان الان دور رقم واحد يتكرر
لم تربى حقاً فعلاً لان المجتمع الاخر وسوطه عليها لم يربيها عندما سعت لتحقيق مايريدونه

3- سلطة التحكم والتقييد وحرمانها من ماتريده وهو حق لها
خلف منها متسيبه من يعيش الكبت والحرمان اقرب طريق للحرية يقدم عليه اي كانت الحريه
لم يكن عونها لانه كان فرعونها ع الارض

4- تربيتنا لهم بخلق وافعالنا لها اخلاق اخرى
هذا التناقض يقضي عليهم فهنا بداية الخراب

من اعطى النساء سابقاً حقوقهم الرجال ومن سلبها الان الرجال
من قدر النساء الرجال ومن اهانها الرجال
تعيش بين متناقضيين فمن الطبيعي الانفلات لانه اصبح لايهمها الرجال ونظرته


اقتباس:
المحاور هل يجب على المراه ان تتجرد من حشمتها ووقارها وسترها حتى تصبح فعالة ولها مكانتها بالمجتمع كما كانت في بداية الاسلام ؟
لماذا اعيدت المراه الى عصور الجاهلية وازيحة عن المجتمع وكانها تشوهه في حضورها بحجة انها درة محمية لا يجب ان ترى ولا تسمع ولا تعرف ؟
اللي جردها من احتشامها الرجال كيف ذا ي آسيرة حرف
مثال الوظائف النسائية هل تستهدف قدرات النساء العقليه والفكريه والعمليه وطاقتهم ومواهبهم
ام تستهدف الغريزه عند الرجال عشان مكاسبهم اذاً هدفهم من العمل تسويقي
اكيد في محافظات ومحافظيين كلامي مو تعميم

ياترى اوقات العمل ليه تتزين النساء ؟
حريه شخصيه قبل ما ابتدي اعلق من حقها تعمل اللي تشوفه مناسب لها ما اهتم بغيري ماراح يكونو في نفس قبري

ولكن منطقياً وش اسباب الزينه عشان تستفيد وتمشي امورها لان الرجال يبون كذا
كل الموظفات معها كذا والمدير يتعامل معهم بشكل حلو
هي مهمشها
اولاً هي غبيه ذي النوعيه اللي انا اتكلم عنها اذا الواقع مريض وش مرضك بالله
المفروض تكون غنيه بالله عن العالمين
لاتفكري في الدنيا فقط الاخره محتاجه تفكيير

اذا تبون المرأه فعاله قوانين صريحه وثابته وواضحه كفايه وكفيله بالتقيد بها
هذا افضل حل في العمل استهداف الاعمال وتكريمها وليس الاشكال وعمل مقارنه بينها


في المنزل كلكم راعن ، كن قريباً منها لاتكن غريباً عنها
الاهتمام بها فهذه عرضك وانت من يجعلها تستعرض لغيرك


اقتباس:
انا ارى اننا اعطينا فرصة للتغريبين والعلمانيين لان يطالبو بتحرير المراه بالكييفية التي يريدونها لاننا او لان اسالفنا عاملوها بطريقتيه القبلية العيبية العاريه . هل انت /ي معي بهذا ام تختلف ؟
انا ما اشوف الغرب اكثر قرب من اللي حولنا
ولكن من هم حولنا يفضلون الغرب بامتداحهم لهم بطريقة تناقض الاسلام
وهذا ماجعل منهم يستسلمون للغرب كي يصبحو صوره منهم
لاذنب لاحد الذنب ذنبنا نحن
ليس كل غزو فكري عيب لان بالمقابل اين الحصاد الفكري اليوم

عندما اب يمنع بنته من الدراسه او اخ يمنعها من الدراسه
فمن الطبيعي تسعى للحريه بهدف الوصول لما تريده
وتبدا الحريه حبه حبه تفك القيد حتى تمحيه ع الاخر
والسبب من الامراض العقليه التي يحملها الرجل في عقله هوس التحكم وليس التحمل
فلو تتحمل طلباتها وتلبيها لها بما انها من حقها ماطالبت في حريتها


الان اصبحنا في عالم اخر كل شيء اصبح مقارنه
انت تسوي انا اسوي
كتف بكتف
هذا مافعلته الحريه

الشيء اللي تاخذه بالقوه تكسره بمزاجك
انتكاست الاخلاق لن يفوق لها الان احد


باختصار نظرة العار الدائمه حولتهم عراه الان


تقبل ردي وعبق وردي مع خالص احترامي لسموك
آسيرة حرف


 
مواضيع : آسيرة حرف



رد مع اقتباس
قديم 03-06-18, 01:44 PM   #6
الغاوي

الصورة الرمزية الغاوي

المكان »  السعوديه / الشرقيه
MMS ~

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دانتيلا مشاهدة المشاركة
ومازالت المرأة وأمورها لقمة تلاك في افواه المجتمع
حقوق المراه، التبرج ،الحشمة، والدين
ونيل الغرب والعلمانيين منها ....الخ
يا اخي الكريم اتركو المرأة في حالها
ودعونا نناقش امور اهم واجدد من هذا الموضوع القديم
لنرى الدين في افعالكم ايها المسلمين من الكفار الصهاينة اليهود
الذين دمرو فلسطين واين المسلمين من قول كلمة الحق والعدل
و الانصاف و مناقشة امور الشام والعراق واليمن
بلا سفك للدماء وقتل الارواح؟
اقسم بالله ان المرأه المتبرجه والعلمانية والسافرة
اطهر من هؤلاء القاتلون باسم الدين و تحرير البلاد
لماذا المسلم يقتل مسلم
الاولى ان تركزون على امة محمد اللتي اوشكت على الضياع والفتنة والدمار وانتم مازلتو على نفس موضوع العلمانيين والنيل من المرأه وهضم حقوقها وسفاسف الامور
باختصار لموضوعك
ان الشريفه العفيفه ستبقى شريفة
ولو كانت بين وكر لآلاف الكلاب المسعورة اللتي تنبح
بالتخلي عن الشرف والعفاف والحجاب
وركيكة الدين ستبقا على عنادها والتبرج وخلع حياؤها وحجابها
ولو كانت بين اشراف القوم من رجال ونساء الدين
ولاتقارن عصر المرأه الجاهلية وبداية الاسلام
بالعصر الحديث وتغيراته
لكل زمان ومكان نمط حياته وعاداته
انا مع حرية المرأة وحجابها ونجاحها في المجتمع بحدود الشرع والدين ولها الحق في اختيار مصير حياتها سواء بالعمل او التجارة او كمراسلة و اذاعية و ادارة امورها ومتطلباتها بنفسها واستقلاليتها وعدم احتياجها للرجل لكي يقضي امورها

شكرا لك على الموضوع
والعذر والسموحه على الاطالة


الف شكر لك على المشاركه
انتي الله يهديك ويطول بعمرك ركزتي على طرح الموضوع اكثر من تركيزك على الموضوع نفسه

انا لم اتطرق للشريفه او لغيرها ولم اتكلم او اطلب النقاش حول المراه بذاتها
الموضوع ااعمق

باختصار الموضوع هل معاملت المراه اللي تصير هلحين صحيحه او لا هل معاملت المراه اعطت من يطالب بحقوق المراه فرصه او لا



عذرا لقولي هذا لكن يحق لي ان اطرح ما اريد وان لا اطرح ما لا اريد

ولا يحق لاحد انتقادي لمجرد طرحي موضوع معين

ويحق لمن ينتقد ويرى ان نناقش موضوعا اخر فليكن صاحب الشبق ويطرحه للنقاش

وهكذا نخرج من دائرة لماذا

دمتي بود


 
التعديل الأخير تم بواسطة الغاوي ; 03-06-18 الساعة 02:03 PM

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



| أصدقاء منتدى مسك الغلا |


الساعة الآن 09:39 PM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1 al2la.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
بدعم من : المرحبي . كوم | Developed by : Marhabi SeoV2
جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات مسك الغلا

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64