موضوع مُغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-04-10, 12:03 AM   #1
M.ahmad

الصورة الرمزية M.ahmad

المكان »  سُوق أمّكِلَح
الهوايه »  الرمايه - البرمجه
الله أكبر على ترانيمها سقطت رايآت
كسرى وقيصرى

 الأوسمة و جوائز

●●● يَلْتَصِقُ السُكُوْنُ بِ المَكَانْ وَ أنْقُشْ ●●●



تخلو الشوارع من المارة ، و تتسكع أعمدة الإنارة ، يلتصق السكون ب المكان و أنقش .



●●● ][ غَفْوَةُ طِفْلْ ][ ●●●




●●● ][ غَفْوَةُ طِفْلْ ][ ●●●



يتقادم الزمن و ما زالت هناك مسافة بيننا و بين الطفل المقيم فينا
نستمع ل براءة ضحكاته و نتلذذ ب خرمشاته على جدران أرواحنا ب
رفق منعش و لكنه سرعان ما يخلد إلى النوم ل يتردد صدى شخيره ال
هادئ في جنبات الروح نحاول الوصول إليه و لكن لا نستطيع تجاوز تلكم
الخطوة الموصلة إليه عبر خطواتنا المعتادة ف من ذا الذي يفعل في البشرية
خيرًا و يخترع خطوة توصلنا ل ذلكم الطفل ؟ حتى نوقظه كلما غفى ل تبقى طفولته
و براءته و عذوبته ممزوجة ب كل تفاصيلنا ف مظهرنا الآخر حال غفوة هذا الطفل
لم يعد يطاقأعرفتم الآن ما الذي يقف وراء تلكم العنهجية و القسوة ؟!
نعم إنها غفوة طفل !.
::

::
















●●● ][ رَجُلٌ يَسْحَقُ الوُرُوْدَ وَ يَمْضِيْ بِنَا إِلَى الجَحِيْمْ ][ ●●●






















●●● ][ رَجُلٌ يَسْحَقُ الوُرُوْدَ وَ يَمْضِيْ بِنَا إِلَى الجَحِيْمْ ][ ●●●



لم عندما يمر شريط الذكرى يمر مرارًا مُرًا ؟ كما ريح هجوم تهز مكامن الروح ل تندلق ال


دميعات ملتهبة تنحت الوجنة تاركة أثرًا لا يزيله سوى دمعة فرح تكون عسلًا / غُسلًا ل الروح



نعم تحوي ذواكرنا الجميل و لكنه يمر كما البرق في شريط الذكرى ل تعقبه الذكريات الآلمة أبطئ


من سلحفاة تجبرنا على لوك خطوط / خيوط الذاكرة على مضض حتى ينتهي العرض !.

س أعود من حيث بدأت أقطف عنقود استفهام و أعلقه ها هنا متمثلًا في :
لم هو مُر مرار شريط الذكريات ؟ ألأنه يعرض كلما يحوي حينما يمر ؟! ربما ذلك !.













::



::

















●●● ][ أَمُتَعَجِّلَةٌ أَمْ نَحْنُ بَطِيْئُوْنْ ؟ ][ ●●●




























●●● ][ مُتَعَجِّلَةٌ أَمْ نَحْنُ بَطِيْئُوْنْ ؟ ][ ●●●











الأحلام | الأحلام | الأحلام .


ترتع في سماءاتنا و تأخذ ب أيدينا إلى الحد الذي نريده ف هي لا محدودة | الحد


و لكن حينما نذهب ل اقتناء حقن الاجتهاد ل تحقيقها تتطاير و تتطاير حتى تبتعد عنَّا


مخرجة إيانا من واحتها الغنَّاء !.

أهي المتعجلة أم نحن البطيئون ؟













::



::

















●●● ][ رِسَالَةْ لِ أُوْلِ المَطَرْ ][ ●●●

























●●● ][ رِسَالَةْ لِ أُوْلِ المَطَرْ ][ ●●●

زوايا شبه معتمة تلملم نورها الخافت تلثغ خيطان الذكرى الطيبة بعد أن توسدها أناس أغرقوها في
خشب العود و حبات المستكة و رحلوا تاركين خلفهم أثرًا طيبًا هو كما ندبة بين أضلاع المكان لا يود
التخلص منها .
يا / أنتم لا زال المكان ماكثًا في محاريبكم يستسقي حضوركم ف تهاطلوا مطرًا / عطرًا .













::







::

























●●● ][ طَقْطَقَةْ تُثِيْرُ الحِيْرَةْ !. ][ ●●●








●●● ][ طَقْطَقَةْ تُثِيْرُ الحِيْرَةْ !. ][ ●●●
ينغمس المكان في قبلة شمسية و أخشاب سقفي تطقطق و تصدر الضوضاء
بهجة ب قبلة الشمس الحانية التي خلصتها من ظلام الليل و سكونه و برده القارس
تلفظ / تنفض ما في جوفها من ظلام بارد و تروي عطشها ب جرعات متوالية / متتالية
من إكسير الشمس المنعش .
تتوقف فجأة خُشب سقفي عن الطقطقة ل أخذ قسط من الراحة و تتركني أتساءل هل الشمس
حقًا قبلة الحياة ؟ أم شروق شمس الغروب يخنق ل درجة نعشق فيها الشمس ؟! .
















::










::




























●●● ][ خُرُوْجْ عَنْ مَسَارِ الصَّدْرْ ][ ●●●


لم يعد قميصي قادرًا على سجف فؤادي ثائر النبض المتمرد و الذي لم

يعد يروقه التدهقن في صدري المحموم ب الفراق !.
و قد حق له أن يغضب و يثور ف حمى الفراق دهمة تحجب عنه النور !.




















::










::



























●●● ][ رِفْقًا بِهَا ! ][ ●●●


ما أزال أدخن سيجارتي الثخينة أجلس القرفصاء على رصيف اكتظ ب أعقاب السجائر حتى

تمر بي امرأة دلقم غدر الزمان يمزق جسدها و يهديه ل الرياح تتوسد الرصيف و تحكي لي
عن سهاد موجع يخنقها في عمق السدف و عن أحلام تستطيل إلى السماء ب غفوة تريحها
و لو ل لحظات من أوجاع اليقظة ل أقذف ب سيجارتي حتى تصدرت برميل القمامة البعيد و ال
بعيد نتيجة قوة مفاجأة ولدها القهر و لكن اليد لا تطال شيئًا ف أعود ل أرفع أكفي ل السماء
ألمق النشاص ب بصري داعيًا ل تلك المرأة ب الفرج ثم أشعل سيجارًا آخرًا !.




















::










::






















●●● ][ مُجَرَّدُ أَشْلَاءْ ][ ●●●


س أكف ما تبقى من أشلائي و أمضي حتى أصل إلى الغياب أتدولب

فيه ف مناجله باتت تتأهب ل اقتراب وقت الحصاد / حصادي !.






















::













::
















.. ][ قطرات متسآقطه ][..

















قطرآت متسآقطه من إعجاب يسير النفس حيث التشفي واحتقان الجمآل كما يصاغ حين




يندمج اللون باللون ويبقى المصير ينقش لوحآت من مبدع / مجزع لـ.. ينتهي الألم





ويبدأ الأمل


الأمل

..



























صوآعد








.. ][ صوآعد ][ ..








صوآعد الضياء المتبلور على ورود لا تعرف الا الجحود من عديمي الإحسآس بجمآل الواقع




تعآني من بشآعة الخيآل المنطفي وتتوقع / تتجذع من اكليل الخلاص قبل ان ترمى بشرر

وهنـآ تنتهي بها الدوره في بحآر التجعد






















.. ][ اعتقآد بآطل ][ ..









اعتقآد بآطل


حين يخيل لمن يرى ردودي اننـا نفس الشخص كما قد يكون اعتقادي باطل بأن ذلك سيحصل
ولكن الجمال المنبعث برائحه السكر ان كان له رائحه تلامس رحيق القلب لتقود قلمي الى هنا لابد لي ان انتهج نفس اسلوبك








.. ][الـغ ـلأ ][ ..





















عجبني و حبيت اشاركم متعة قراءة الموضوع









تحيـــــــــــــتي


 


قديم 05-13-10, 05:31 PM   #2
تفاصيل ..!

الصورة الرمزية تفاصيل ..!

الحيآأإأة أإأمــلٌ ...!i
لا يوووجدَ فيهآأإأ مَ يسسمىَ :
>> بـ ( المسستحيلٌ) <<
MMS ~

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



جزاك الله خير


 

قديم 05-13-10, 05:34 PM   #3
M.ahmad

الصورة الرمزية M.ahmad

المكان »  سُوق أمّكِلَح
الهوايه »  الرمايه - البرمجه
الله أكبر على ترانيمها سقطت رايآت
كسرى وقيصرى

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



منور ياغ ـــاهم

وتشرفت بمرورك

ودمت بحفظ الرحمن


 

قديم 05-13-10, 05:38 PM   #4
اللورد يحيا
إداري سابق ونجم من نجوم الموقع

الصورة الرمزية اللورد يحيا

الهوايه »  لعب الشطرنج ♔

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



جميل جدا
هذا الموضوع قد راق لي
سلمت يداك يا الغ ــــــــــــــــــــــــلا


 
مواضيع : اللورد يحيا



قديم 05-13-10, 07:02 PM   #5
M.ahmad

الصورة الرمزية M.ahmad

المكان »  سُوق أمّكِلَح
الهوايه »  الرمايه - البرمجه
الله أكبر على ترانيمها سقطت رايآت
كسرى وقيصرى

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



هلا وغ ــــلا

منور يا غ ـــلاهم

وتشرفت لمرورك العطر

ودمت بحفظ الرحمن


 

موضوع مُغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه للموضوع : ●●● يَلْتَصِقُ السُكُوْنُ بِ المَكَانْ وَ أنْقُشْ ●●●
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مُدَوِنتْيُ}ْ"●●● لآξـْـًنـٍـ ۈاِن- »»» "●●●يشّرِحُـهَــٍا... احاسيس انثى قسم مدونات الأعضاء [ الاختلاء المباح ] 805 05-30-15 01:26 AM
وش تكتب ع كف العضو إللي قبلك ●●تجديييييد●● ♡المـاســه♡ ملتقى تواصل الأعضاء - فعاليات - تهاني ومناسبات . . ◦● 410 05-19-15 12:44 AM
أבـيِـانّــاً ! ●●● بـُينـِي ●● وبينكـُِ مربوشه هلاليه قسم العام للمواضيع العامه •• 9 09-06-12 05:58 PM
مُدَوِنتْيُ}ْ"●●● لآξـْـًنـٍـ ۈاِن- »»» "●●●يشّرِحُـهَــا ninou قسم مدونات الأعضاء [ الاختلاء المباح ] 24 06-17-12 04:56 PM
● ● ● سقوط الجواهر على الارض لا ينقص قيمتها ● ● ● M.ahmad قسم العام للمواضيع العامه •• 2 12-31-10 11:20 AM


الساعة الآن 07:25 AM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1 al2la.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
بدعم من : المرحبي . كوم | Developed by : Marhabi SeoV2
جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات مسك الغلا

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209