الموضوع: الْبَاءَة .
عرض مشاركة واحدة
قديم 09-16-21, 02:49 AM   #6
شطرنج

الصورة الرمزية شطرنج
العراب الأخير

المكان »  بين دفتي الحياة
الهوايه »  انا الذي يهوى لعب الشطرنج مع ملوك تتكلم

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عطر النَّدَى مشاهدة المشاركة
يا رجل ثلاث ارباع الكوكب
نساء

اليس اسراف ؟


كتصحيح للمعلومة
الإحصائيات العالمية تؤكد
بأن هناك فارق بسيط بين عدد النساء والرجال في العالم
ومن المتوقع أن يتفوق عدد الرجال على النساء
في بعض الدول خلال السنوات القادمة
أما إن ارد الله أن تصبح النساء ثلاثة ارباع الكوكب
فذلك أمر الخالق ولا دخل للمخلوق فيه !
إرادة الله لم تكن يوما إسراف بل حكمة !
ومن لا يريد أن يرزقه الله بأنثى
ليرفع كفيه ويباشر الدعاء من الآن
وأسال الله أن يتقبل منه !
فالأنثى بحاجة لمن يقدرها ويحبها ويعرف قيمتها
لا أن يشعرها بأنها مبشرة بالجحيم منذ ولادتها !
...

أهلا أخي القادم


مَا الهَدَف مِن الاسرااااااف
هَل التَّفَاخُر ؟
هَل الْعَادَات الْبَالِيَة
هَل الْجَهْل
هَل الَّذِي كَانَ مِنْ الكماليات أَصْبَحَ مِنْ الضَّرُورِيَّاتِ


ربما كلما ذكرت !
إختلط الحابل بالنابل لدى البعض
وكل الطرق أصبحت تؤدي لتفاخر ومحاولة الظهور بصورة كاملة !
لا مشكلة لدي من إسعاد النفس في يوم العمر
لكن بشرط أن لا يكلف الإنسان على نفسه فوق طاقتها فهذا حرام !
أما من أموره ميسرة ذلك ماله ليفرح به كما يشاء
بعيدا عن النشر في العلن !
لا أحد يمتلك حق محاسبة الآخرين على مال يخصهم !
العزوف عن الزواج او تأخر عنه
لم يعد مرتبط بالإسراف أو كثرة المتطلبات
أصبح الأمر أعمق بكثير !
لتحضر النية الصافية وبعدها كل شيء سيهون !

مشكور على الطرح


انتي تعتمدي على احصائيه غير
دقيقة ابدا

يونسكوا
يونسيف
الانتروا
اليو ان
وغيرها
لا تسجل الاحداث تزامنيا
انما عن طريق الاتمته المعلوماتية
يعني الفرز والتقريب للصحيح

وفي حديث الرسول صلى الله عليه وسلم
حدثنا حفص بن عمر الحوضي
حدثنا هشام عن قتادة
عن أنس رضي الله عنه قال
لأحدثنكم حديثا سمعته
من رسول الله صلى الله عليه وسلم
لا يحدثكم به أحد غيري سمعت
رسول الله صلى الله عليه وسلم
يقول( إن من أشراط الساعة أن يرفع
العلم ويكثر الجهل ويكثر الزنا
ويكثر شرب الخمر ويقل الرجال
ويكثر النساء حتى يكون لخمسين
امرأة القيم الواحد )

والقيم الواحد معناه
الذي يقوم بأنفاق عليهم
وهو الرجل الواحد ذو العصمة والقوامه


 

رد مع اقتباس