منتديات مسك الغلا | al2la.com
 


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-19-23, 05:06 PM   #1
Mc Nabulsy

الصورة الرمزية Mc Nabulsy
باحث عن الحقيقة

آخر زيارة »  04-13-24 (12:50 AM)
المكان »  فلسطين
الهوايه »  القراءة - الرياضة - السفر (مع اني بسافرش) - التصميم - المونتاج - الراب - تطوير المواقع - .. الخ

 الأوسمة و جوائز

افتراضي من الطرف الآخر



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بدأت بكتابة قصة منذ عامين وتوقفت عنها لانشغالي في مساعي الدنيا وضيق الوقت.
كتبت القليل منها ما يوازي الـ 7 صفحات ووضعتهم في ملف درايف وسأضع رابط القراءة لمن هو مهتم لقرائتها وأتقبل جميع انواع النقد والتعليقات في حال اهتمام أحد في كتابة أي شيء.

مقدمة:
دائما في القصص التاريخية وخصيصا المتعلقة بالشخصيات، نعرف القصة من وجهة نظر البطل او الشرير وما تبقى نسميه "كومبارس" او "شخصيات ثانوية"، هي فقط موجودة لتدعم وجود الشخصيات الرئيسية. وهذا ليس فقط بالأدب والقصص الخيالية "Fiction"، ولكن ايضاً في القصص الحقيقية. وبالنسبة لنا كعرب ومسلمين مثل قصص الحضارات القديمة في بلادنا، نرى قصص تتحدث عن بطولات الفاتحين وحياتهم، وعن فشل او نجاح الاعداء وحياتهم ايضاً. علمنا ماذا كان حلم فرعون وكم أرادت زوجته الانجاب، وعلمنا عن حياة نبينا محمد (صلى الله عليه وسلم) والاحداث التي مر بها منذ ولادته وحتى وفاته. ومررنا على حياة شخصيات عديدة مثلهم طيبين وأشرار. رأينا العالم من عيونهم وعشنا معهم بطولاتهم وفشلهم ولكن لم نرَ ما كان يحدث لاؤلئك الذي عاشوا ولم تُسطَر عنهم الكتب. في هذه القصة، أتيت لك من جانب ثانوي غير مهم، أحضرت لك الشخصية الداعمة وجعلتها محور ذلك الوقت، شخصية حضرت رسالة من الرسالات وصراع من الصراعات ولم يكن لها دور فيهم ولكن القصة تجاهلت الرسالة والصراع وثبتت العدسة على ذلك الشخص.

عن القصة:
في زمن من الأزمان حيث يعيش أحد العامة في مدينة متقدمه ومتطورة يملأها السكان ويعيشون كأي بشر ايام سعيدة وحزينة. يعبد هؤلاء الناس الاصنام والشمس والقمر والحجر .. الخ. فينزل عليهم نبي ليدعوهم لعبادة الرب الواحد الأحد ويحاربه الكهنة من مختلف الديانات. وفي ذلك الوقت، يُطلب من شخص من هذه المدينة بارسال مكتوب الى مدينة أخرى ولا يُعرف فحواه. فيودع زوجته وينطلق في رحلته الى المدينة الأخرى على حصانٍ ليعود مسرعاً الى زوجته التي تنتظره بفارغ الصبر ليعود ويكملان حياتهما التي يملأها الحب مع بعضها البعض. يعيش احداث متعددة في رحلته ويمر باشارات لم يكن ليدركها حتى يعود لمدينته ويجدها ممسوحة، لم يتبقى منها سوى بعض الرماد، اختفى الجميع ...

هذا وصف للاحداث التي كتبتها والتي لم تنتهي بعد، ولمن لديه اهتمام في قراءة النصوص تفضلوا رابط جوجل درايف وتركت لكم صلاحيات التعليق في حال كان لديكم تعليق في جزئية معينة.

حرر الرابط من المدير لمخالفته قوانين المنتدى


 


رد مع اقتباس
قديم 03-19-23, 05:14 PM   #2
ورد .

الصورة الرمزية ورد .
أميرة الورد

آخر زيارة »  03-26-24 (06:59 AM)
المكان »  في بحبوحةِ من الأمل ورغد العيش.
الهوايه »  من صُناع السعادة والأمل .

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



بقراها بالليل حفظتها على جوالي وراح اعطيك رأيي بكل مصداقيه
لقلبك


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



| أصدقاء منتدى مسك الغلا |


الساعة الآن 09:39 PM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1 al2la.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
بدعم من : المرحبي . كوم | Developed by : Marhabi SeoV2
جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات مسك الغلا