موضوع مُغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-22-16, 09:05 PM   #1
لنوش اﻻموره
لينا

المكان »  اﻻردن يا ديرتي♡`~~
الهوايه »  لا احد يستحق الاهتمام

 الأوسمة و جوائز

Strawberry Kiszy «عيد الأم» في الإسلام.. بدعة أم تكريم ؟؟




«عيد الأم» في الإسلام.. بدعة أم تكريم ؟؟

يتجدد الخلاف كل عام بين قطاع كبير من المسلمين حول حكم تخصيص يوم معين للاحتفال بعيد الأم، رغم اتفاقهم على تكريم الوالدين وطاعتهما و الرحمة والود بهما.


وتبنى عدد من علماء المسلمين اتجاهين، بعد الدعوة التى أطلقها مصطفي أمين للاحتفال بيوم الأم عام 1956، الاتجاه الأول تبناه فريق من علماء الأزهر وأنصار التيار السلفي، ويقوم على تحريم الاحتفال بهذا اليوم باعتباره بدعة وتشبه بالغرب، وفعل لم يقم به الرسول –صلي الله عليه وسلم – وصحابته والتابعين.


أما الاتجاه الثاني فذهب إليه فريق آخر من علماء الأزهر، و يرون أنه لا مانع من تخصيص يوم نعبر فيه عن مشاعرنا تجاه من لهم فضل علينا، ونظهر فيه مدى حبنا لهم ومكانتهم عندنا، باعتبار فرصة لإبداء المشاعر الطيبة نحو من قدموا لنا معروفًا، ومن ذلك ما يعرف بالاحتفال بيوم الأم، لما لها منزلة خاصة في الإسلام.


الأم هي الأساس
وبدوره قال الدكتور شوقي علام -مفتي الجمهورية- : "الأم كرمها الله سبحانه وتعالي في كتابه الكريم وسنة رسوله –صلي الله علية وسلم – كما كرم الأب، لافتا إلي وجود كثير من الآيات التى توجب طاعة الوالدين والرحمة والود لهما، إلا أن للأم المنزلة الكبيرة في علاقتها بأنبائها، ولذا يجب أن تكرم ليس في يوم واحد وإنما في كل ساعة ومن الساعات وكلما رأها الإنسان وسلم عليها والتقى بها".


وأضاف في رده على سؤال حول حكم الاحتفال بعيد الأم، : "الأم هى الأساس والأصل فى وجود الإنسان هى والأب، ومن ثم ليس هناك يوم مخصص يمكن أن يقال تجب فيه طاعة الأم فقط، وإنما تكريمها يكون على الدوام، ولكن إذا كان المقصود بحمل الناس على تذكر الأم ورعايتها وأن يحتفل بها فى يوم واحد من أيام السنة وأن يخصص بيوم كذا فهذا لا مانع منه لأنه مستند من هذا الأصل من التكريم".


التأصيل الشرعي
وافقه الرأي الدكتور على جمعة مفتي الجمهورية السابق، الذى أشار إلي أن القرآن الكريم راعى الحالة النفسية للوالدين حال كبرهما، ونصح الأبناء أن يكونوا على قدر من الذكاء والفطنة والأدب والرفق في التعامل مع الوالدين في مثل هذا السن, قال الله تعالى: ﴿إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا﴾.


وأوضح أن التشبه بغير المسلمين يكون ممنوعًا إذا كان الفاعل قاصدًا لحصول الشبه ، مؤكدا في الوقت ذاته إلي أن البدعة المردودة إنما هي ما أُحدث على خلاف الشرع, والاحتفال بعيد الأم يمكن أن يندرج تحت أصل شرعي كبر الوالدين، وإدخال السرور على قلب المسلم، ومقابلة الإحسان بالإحسان، والعرفان بالجميل، فقد انسحب حكم ذلك الأصل عليه، وخرج عن أن يكون بدعة مذمومة.


مناسبة اجتماعية
وأما الدكتورة فتحية الحنفي - أستاذ القفه بجامعة الأزهر- فأوضحت أن الاحتفال بعيد الأم مناسبة اجتماعية وليست دينيه، وعددت الآيات القرآنية التي تبرز مكانتها ومنها قوله تعالي "وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمّه وَهْنًا عَلَى وَهْن ..".


وأشارت في تصريح لـ" مصر العربية" إلي أن النبي -صلي الله عليه وسلم- أوصي في أكثر من حديث بمكانة الأم وبيان فضلها وهذا إن دل فإنما يدل علي عظم مكانة الأم في الإسلام وكيف أنه كرمها وأعطاه أعظم مكانة وارفع درجة وهي أن الجنة تحت أقدام الأمهات.


وتابعت : " الاحتفال بعيد الأم ليس له يوم معين من أيام السنة أو شهر معين، ولكن مع متاعب الحياة اليومية والبحث عن الرزق في كل مكان صار من الصعب التجمع الأسري، إلا في مناسبات خاصة فقد يمر شهر أو أكثر ولا تري الأم أولادها بل أكثر من ذلك، ولهذا فإن الاحتفال بهذا اليوم يعد بمثابة التجمع الأسري وتقديم بعض الهدايا الرمزية ففيه يلتقى الأخوة في جو يسوده الألفة والمحبة مع وجود الأم منبع الحنان".


تغيير الاسم لإزالة الحرج
بينما قال الشيخ سمير حشيش -الواعظ بالأزهر – إن الاحتفال بهذا اليوم جائز وينبغي أن نغير اللفظ فنقول "يوم الأم" وليس "عيد الأم"، موضحا أن حقيقة اليوم لا تنبئ عن شيء محرم أو مخالف للشرع، غير أن الأولى تعديل التسمية لإزالة أي لبس أو حرج في نفوس بعض المسلمين.


ونوه في تصريح لـ"مصر العربية"، إلي أن الخلاف في الاحتفال بما يسمى عيد الأم ناشئ من التسمية اللفظية، فالبعض يحرم الاحتفال به منخدعا بتسميته عيدا، فيقول ليس للمسلمين إلا عيدان عيد الفطر وعيد الأضحى، وكل ما يزعم من الأعياد بعد ذلك باطل، وهذه وجهة نظر صحيحة من زاوية اللفظ، لكنها تحتاج تحريرا وتدقيقا، فالأصل أن ننظر لماهيات الأشياء لا إلى ألفاظها، وإن كان يمكن تعديل اللفظ فهو أولى خروجا من أي لبس محتمل.


وأكد أن مقترحي هذا اليوم لم يجعلوه عيدا شرعيا يترتب عليه عبادات ونسك، بل حقيقته أنه يوم اقترحه البعض في البداية لحث الأولاد وتذكيرهم بحقوق أمهاتهم عليهم، وذلك لما غلبت الحياة المدنية على بعض المجتمعات والمدن الإسلامية فصار الأولاد -خاصة المتزوجين- ربما لا يتكلفون زيارة أمهاتهم مدة طويلة قد تصل إلى شهور أو سنة.


وردا على من قال لماذا نحتفل الأم دون الأب؟، أجاب حشيش : "ذلك لعظيم حقها أولا، وثانيا لأنها الجانب الأضعف الأكثر احتياجا للرحمة من الأب".


 


قديم 03-23-16, 10:36 AM   #2
ناشي الغيم

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



يعطيك العافية أختي الكريمة
انا ضد تخصيص هذا اليوم للأم
انا مع تعميم كل الايام للأم .....
شاكر لك هذا الطرح



 

قديم 03-23-16, 01:17 PM   #3
المحور

المكان »  السعوديه

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله علي نعمه الاسلام
مهم في هذا شأن قول العلماء الثقات
يقول الشيخ العلامه ابن العثمين
السؤال ما حكم الاحتفال بما يسمى عيد الأم؟
الإجابة: إن كل الأعياد التي تخالف الأعياد الشرعية كلها أعياد بدعٍ حادثة لم تكن معروفة في عهد السلف الصالح، وربما يكون منشؤوها من غير المسلمين أيضاً، فيكون فيها مع البدعة مشابهة أعداء الله سبحانه وتعالى.

والأعياد الشرعية معروفة عند أهل الإسلام، وهي عيد الفطر، وعيد الأضحى، وعيد الأسبوع "يوم الجمعة" وليس في الإسلام أعياد سوى هذه الأعياد الثلاثة، وكل أعيادٍ أحدثت سوى ذلك فإنها مردودة على محدثيها وباطلة في شريعة الله سبحانه وتعالى، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد"، أي مردود عليه غير مقبول عند الله، وفي لفظ: "من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد".

وإذا تبين ذلك فإنه لا يجوز في العيد الذي ذكر في السؤال والمسمى عيد الأم، لا يجوز فيه إحداث شيء من شعائر العيد؛ كإظهار الفرح والسرور، وتقديم الهدايا وما أشبه ذلك، والواجب على المسلم أن يعتز بدينه ويفتخر به وأن يقتصر على ما حدَّه الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم، في هذا الدين القيم الذي ارتضاه الله تعالى لعباده فلا يزيد فيه ولا ينقص منه.

والذي ينبغي للمسلم أيضاً أن لا يكون إمعة يتبع كل ناعق، بل ينبغي أن يكون شخصيته بمقتضى شريعة الله تعالى حتى يكون متبوعاً لا تابعاً، وحتى يكون أسوة لا متأسياً، لأن شريعة الله والحمد لله كاملة من جميع الوجوه كما قال الله تعالى: {اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام ديناً فمن اضطرّ في مخمصةٍ غير متجانفٍ لإثمٍ فإنّ اللّه غفورٌ رّحيمٌ}.

والأم أحق من أن يحتفي بها يوماً واحداً في السنة، بل الأم لها الحق على أولادها أن يرعوها، وأن يعتنوا بها، وأن يقوموا بطاعتها في غير معصية الله عز وجل في كل زمان ومكان.
والله اعلم
اللهم أبعدنا عن البدع ماضهر منها وما بطن .
سبحانك اللهم بحمدك اشهد ان لا اله الاانت استغفرك واتوب اليك .




 

قديم 03-23-16, 09:03 PM   #4
لنوش اﻻموره
لينا

المكان »  اﻻردن يا ديرتي♡`~~
الهوايه »  لا احد يستحق الاهتمام

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناشي الغيم;(يمنع عرض أرقام الهواتف بدون أذن الإدارة)
يعطيك العافية أختي الكريمة
انا ضد تخصيص هذا اليوم للأم
انا مع تعميم كل الايام للأم .....
شاكر لك هذا الطرح

شكرا للمرور
وكلامك صحيح


 

قديم 03-23-16, 09:08 PM   #5
لنوش اﻻموره
لينا

المكان »  اﻻردن يا ديرتي♡`~~
الهوايه »  لا احد يستحق الاهتمام

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



امي يارب
اخي المحور
شاكره كل الشكر للمرور
كفيت وفيت يسلمووووو


 

قديم 03-23-16, 09:24 PM   #6
3lOoSh.A.

الهوايه »  الكوره .. الفلسفه .. علم النفس.. تحليل الشخصيات .. كتابة خواطر

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



بعيد عن كل هالكلام ,,
برايي الشخصي المتواضع ,, كل يوم يمر ع الشخص وامه بخير وصحه وسلامه هو عيد بحد ذاته ,, كل الاياام مع الوالده بالنسبة لي عيد ... اما تخصيص يوم لهذه المناسبه م اشوف له داعي ابداا ..


 

موضوع مُغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه للموضوع : «عيد الأم» في الإسلام.. بدعة أم تكريم ؟؟
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بدعة.التبديع.والتحريم. NORAH مواضيع إسلاميه - فقة - أقوال ( نفحات ايمانيه ) •• 4 02-06-17 09:37 PM
نصيحتي تكفون جيلاً أثر جيل ... الأم.. الأم.. الأم .. ربي عطاها... azOoOoOoz همس القوافي - شعر - قصائد •• 4 11-22-16 04:11 PM
الأم.. الأم.. الأم .. ربي عطاها... azOoOoOoz همس القوافي - شعر - قصائد •• 7 04-20-16 12:36 PM
سائحة تقتل بجعة من أجل سيلفي معها بنت العراق قسم العام للمواضيع العامه •• 8 03-16-16 07:49 AM
تكريم الاداري المتميز صائد الطرائد دموع الورد ملتقى تواصل الأعضاء - فعاليات - تهاني ومناسبات . . ◦● 16 09-22-13 02:34 PM


| أصدقاء منتدى مسك الغلا |


الساعة الآن 12:28 PM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1 al2la.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
بدعم من : المرحبي . كوم | Developed by : Marhabi SeoV2
جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات مسك الغلا

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64