منتديات مسك الغلا
 

Like Tree3Likes
  • 3 Post By الْياسَمِينْ
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-16-22, 04:58 AM   #1
الْياسَمِينْ

الصورة الرمزية الْياسَمِينْ

آخر زيارة »  اليوم (07:04 PM)
المكان »  أرض الصداقة والسلام
الهوايه »  فنون الأدب / السفر/ الفروسية/ الكراتيه

 الأوسمة و جوائز

افتراضي أما آن لهذا الهدهد أن يحط ؟!



متى يرتاح هذا الهدهد المسافر؟
متى يجد شجرة تُؤويه ؟
متى يركن إلى غصن لا يخاف من بندقية تقترب بين الحفيف تترصده؟
كم شجرة مستعارة نام في حضنها فأيقظوه منها في الهزيع ليطردوه
كم من شجرة اندس بين أغصانها وأوراقها هربا من برد، فهربت أغصانها عنه وتركته عاريا متجمدا.
كم من مرة عاد ليجد يدا عابثة عاثت في عش صغاره وسرقت قوتهم.
كم مرة فر بجناح مرتجف وقلب منهك ليلوذ بأمان لا يعرف أين يجده.
كم من مرة حاول فيها الاستسلام للنوم، لكن قلبه ظل مستيقظا قلقا غير آمن في سربه
لا يملك قوت يومه.
كم من مرة نفض جناحيه في السماء مرتعشا مرتعدًا وهو يسأل : من له الحق بامتلاك هذا الفضاء؟
من أعطى لنفسه حق ملاحقة الطيور التي لا تريد أكثر من مساحة تقي رجليها من عثرة؟
لقد تعب هذا الطائر المسافر كثيرًا وهو يطالع في عيون كثيرة تترصده..
عيون في نظراتها شهوة الالتهام.
عيون في نظراتها شهوة الاقتناص.
تعب هذا الطائر الحزين من الفرار من جائعين لا يرون فيه إلا لحمًا مشويا
وتعب من فارهين لا يرون فيه إلا ريشا يصلح لوسائدهم.
وتعب من الاختباء عن عجائز يردن رأسه لسحر يقيهم الشر.
أطفال يلعبون فيلاحقونه بالحجارة…
أولاد يتدربون فيقذفونه بالموت…
وعابرون يودون معرفة سر جماله…
تسلمه الريح إلى ريح…
وتأخذه الأرض إلى أرض…
ويعبر من بحر إلى بحر…
كم وعدوه بالأمان فأخلفوا…
كم حلفوا له بالأيمان فحنثوا…
كم حضروا له عشا ليقتنصوه…
كم قال لهم أنا الهدهد المحرم قتله… فحاولوا اغتياله
ما زال يبحث عن خبر مدينة لا تعبد الشمس من دون الله…
ما زال يبحث عن أرض لا فخاخ فيها تنتظره
من فوقه حجارة
من تحته فخاخ
من ورائه بنادق
ومن أمامه مؤامرات
شبع من الفزع وتعب من الوصب
ما زال يطير وحيدًا وحيدًا وحيدًا…
حزينًا حزينًا حزينًا
أما آن لهذا الطائر أن يحط؟!!


 


رد مع اقتباس
قديم 11-16-22, 08:22 AM   #2
EVE

الصورة الرمزية EVE

آخر زيارة »  يوم أمس (01:15 PM)

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



هذا الهدهد


تقمصته روح إنسان أرهقته الإنسانية التائهة في دوامات الشهوات و الفضول و الاستحواذ الجائر


و العزلة ملاذ



للمتعبين




الياسمين

و بصمة لا تقل عن سابقاتها عمقاً و جمالاً



شكرا لكِ


 


رد مع اقتباس
قديم 11-19-22, 11:18 PM   #3
الْياسَمِينْ

الصورة الرمزية الْياسَمِينْ

آخر زيارة »  اليوم (07:04 PM)
المكان »  أرض الصداقة والسلام
الهوايه »  فنون الأدب / السفر/ الفروسية/ الكراتيه

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



المشاركة الأصلية كتبت بواسطة EVE مشاهدة المشاركة
هذا الهدهد


تقمصته روح إنسان أرهقته الإنسانية التائهة في دوامات الشهوات و الفضول و الاستحواذ الجائر


و العزلة ملاذ



للمتعبين




الياسمين

و بصمة لا تقل عن سابقاتها عمقاً و جمالاً



شكرا لكِ
دائما تسعديني بوجودك
وجمال كلماتك
لا عدمتك غاليتي eve
تشرفت بحضورك
وسرني أنها راقت لك..
دمتِ بخير ❤


 


رد مع اقتباس
قديم 11-24-22, 01:20 PM   #4
أمل.

الصورة الرمزية أمل.

آخر زيارة »  اليوم (01:17 AM)

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



عندما تصبح المفاهيم مجرد
أخذ وإستحواذ
لن يجدي الهرب
لأن كل واحد يؤمن بصحة فعله
نص جميل وأكثر


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



| أصدقاء منتدى مسك الغلا |


الساعة الآن 07:15 PM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1 al2la.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
بدعم من : المرحبي . كوم | Developed by : Marhabi SeoV2
جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات مسك الغلا