إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-30-14, 12:54 PM   #1
5oRaafe

الصورة الرمزية 5oRaafe

المكان »  القصيم ولاية المذنب
الهوايه »  الاطلاع-القرأه-التصميم-الرياضه-ابداء الرايا,,شياءكثيره

 الأوسمة و جوائز

افتراضي عندما يتنكر الاخرون لك.!



هل جربنا أن نعطي المحبة والأخوة والابتسامة



والوقفة الصادقة والحنان ؟



هل جربنا أن نعطيها بلا حساب .. بدون مقابل ؟



أن كن فعلنا ذلك .. فذلك قمة الإخلاص والمحبة



ومنتهى السعادة .. آه السعادة التي نبحث عنها



لكن أن تجاوزنا ذلك .. وجرب أن نعطي لأجل العطاء



عندها يا حظنا قطفنا ثمرة السعادة بأكملها



{ جرب تقدر يا بطل}



لكن .. وصلنا لكن



ما موقفك عندمآ يتنكر الآخرين لكل ما تقدمه ؟



أليس ذلك خنجر يطعنك مرات ومرات



ليجعلك تكره العطاء بل حتى أسم العطاء



لأنك وجدت عقولاً .. لا تعرف قيمة العطاء



ولا حتى حقيقته .. ولا حتى أبن عمه البذل



عندها يعتصرك ويطويك الألم والأسى



وتغشى عينيك الكآبة وتسقط دمعة حارة تحرقك



لكن أنت بطل أنتفض مثل الأسد , أو أنتفظي مثل اللبؤة



وعاود العطاء بقوة .. حتى وأن جاءك من يحقر عطاءك



وينكر كل خير فعلته .. صحيح أن ذلك صفعة قوية على الطائر



لكن تذكر أني أعطيتكم مقدمة في العطاء



لذا أعطتنا جرعة ضد تلك الصفعة



لذ يجب علينا مواصلة المحبة والعطاء



فأن وجدت من يحاربك ؟ ويثني من عزمك ؟



ويقول لك : يا مسكين أصح !



لقد ساعدت وساعدت



وعندما بحثت عمن يقف بجانبك , لم تجدهم؟



لكنني أقول لك



( دع القافلة تسير ومن حولها يرجمها بالحجارة )



أخي / أختي



لا ترضى مهما كان بغير العطاء , لأن العطاء



يدل على نبل الأخلاق , والمحبة , والابتسامة الصادقة



( أعرف أنك الآن ابتسمت )



( يا حلو تلك الابتسامة)



أنت تعرف مساحة الكون



ترى مساحة جمال هذه الحياة أكبر من ذلك ؟



لأن نفوسنا تحوى ذلك الجمال



والتفاؤل وحسن الظن بالآخرين



آه , آه , ايوه أخرجها من قلبك



فعندما تكون النفس منشرحة وسعيدة



بقدر ما يكون جمال الحياة



فترى كل شيء من حولك جميلاً



الفضاء والأرض والسماء والهواء



( حتى ذلك الهوى ) وكذلك الأهل



والأصدقاء وأعضاء ومشرفين المنتدى



حتى قلمك و ورقتك



أليست على قدر كبير من الجمال



حينما ترسم عليها وتكتب عن



العطاء والجمال والابتسامة



حتى أنت يا أيها القارئ لم تشعر الآن بالسعادة



وتريد أن تقفز لفعل الخير والعطاء



عندما قرأت هذه الأسطر



يكفيك يا واد اسم الجمال فقط



فكيف لو أبحرت معه , لا يروح بالك



لجمال الشكل ( صح نعمة من الله )



لكن هذا إلى زوال



لكن الجمال الحقيقي



جمال النفس جمال العطاء جمال البسمة يا أحلى بسمة



جمال الكلمة الحلوة جمال الحب جمال العطف جمال الحق



جمال ........ جمال
ضعوا كل ما ترونه جميل في



الفراغ ( أحلى اختبار )



قلوبنــــــا تضحــــك دعوهــا تضحك أجعلوها تضحك دائماً



ثم أني أهمس في أذن من أحببتهم



أبتسم تكن ,, دائماً محبوباً


 


رد مع اقتباس
قديم 09-30-14, 01:14 PM   #2
شرقية بلا قدر

الصورة الرمزية شرقية بلا قدر
سّيِدة العِصّيانْ

المكان »  عالمي الخاص

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



شكرا لك على الموضوع الجميل و المفيذ ♥

جزاك الله الف خير على كل ما تقدمه لهذا المنتدى ♥

ننتظر ابداعاتك الجميلة بفارغ الصبر


 

رد مع اقتباس
قديم 09-30-14, 01:33 PM   #3
ملك الخواطر

الصورة الرمزية ملك الخواطر

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



5oRaafe ارق التحايا

العطاء كرم والكرم شجاعة والشجاع لايعرف التراجع
بل يقدم على ماهو عليه نحن حين نعطي لانرجو
مقابل لذلك بل العكس نعطي لغاية العطاء
فالكرم لم يكن يوما يعني الاشياء الماديه بالعكس العطاء
بالماده او معنوي ادبي ثقلفي انساني كلها تقع تحت مسمى العطاء
وقد سجل التاريخ مواقف كثيرة للعرب بالعطاء العرب فقط
هم من اختصهم الله عز وجل بالعطاء والايثار بالنفس
وحضرتي روايه عن الامير معن ابن زائده عن العطاء
فقد كان سخيا لدرجه انه حتى في الحرب يهدي لعدوه ما
يتداوى به وهذا ما سجلته له هذه الروايه

يقال ان معن ابن زائده كان خارجلً للحرب فمر بثلاث
صبايا يحملن قرب فيها ماء فاستسقاهن فاسقينه
فطلب شيئاً من غلمانه ليعطيه الجواري فلم يجد معهم شيئاً
فدفع لكل واحدة منهم عشرة اسهم من كنانته نصولها من الذهب
فقالت احاهن لصاحبتيها لم تكن هذه الشمائل الا للامير معن ابن زائده
فلتقل كل واحده منكن بيتاً من الشعر مدحاً فيه
فقالت الاولى :
يركب في السهام نصول تبر =ويرمي للعدا كرماً وجودا
فللمرضى علاج من جراحٍ = واكفان لمن سكن اللحودا

وقالت الثانية:
ومحارب من فرط جود بنانه = عممت مكارمه الاحبة والعدا
صيغت نصول سهامه من عسجد = كي لاتعوقه الحروب عن الندا

وقالت الثلثه:
ومن جوده يرمي العداة بأسهم = من الذهب الابريز صيغت نصالها
ليتفقها المجروح عند دوائه = ويشتري الاكفان منها قتيلها

استاذي الجميل الانسان المعطاء يبقى معطاء مهما قست عليه الايام
ومهما فرجت فطبع النفس هو طبعها حتى الممات
وكما انت معطاء لنا بهذا الجود والكرم الحاتمي
لك حبي واشواقي



 

رد مع اقتباس
قديم 09-30-14, 01:36 PM   #4
5oRaafe

الصورة الرمزية 5oRaafe

المكان »  القصيم ولاية المذنب
الهوايه »  الاطلاع-القرأه-التصميم-الرياضه-ابداء الرايا,,شياءكثيره

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شرقية بلا قدر مشاهدة المشاركة
شكرا لك على الموضوع الجميل و المفيذ ♥

جزاك الله الف خير على كل ما تقدمه لهذا المنتدى ♥

ننتظر ابداعاتك الجميلة بفارغ الصبر

العفو,,,امين وياك


 

رد مع اقتباس
قديم 09-30-14, 01:37 PM   #5
5oRaafe

الصورة الرمزية 5oRaafe

المكان »  القصيم ولاية المذنب
الهوايه »  الاطلاع-القرأه-التصميم-الرياضه-ابداء الرايا,,شياءكثيره

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ملك الخواطر مشاهدة المشاركة
5oraafe ارق التحايا


العطاء كرم والكرم شجاعة والشجاع لايعرف التراجع
بل يقدم على ماهو عليه نحن حين نعطي لانرجو
مقابل لذلك بل العكس نعطي لغاية العطاء
فالكرم لم يكن يوما يعني الاشياء الماديه بالعكس العطاء
بالماده او معنوي ادبي ثقلفي انساني كلها تقع تحت مسمى العطاء
وقد سجل التاريخ مواقف كثيرة للعرب بالعطاء العرب فقط
هم من اختصهم الله عز وجل بالعطاء والايثار بالنفس
وحضرتي روايه عن الامير معن ابن زائده عن العطاء
فقد كان سخيا لدرجه انه حتى في الحرب يهدي لعدوه ما
يتداوى به وهذا ما سجلته له هذه الروايه

يقال ان معن ابن زائده كان خارجلً للحرب فمر بثلاث
صبايا يحملن قرب فيها ماء فاستسقاهن فاسقينه
فطلب شيئاً من غلمانه ليعطيه الجواري فلم يجد معهم شيئاً
فدفع لكل واحدة منهم عشرة اسهم من كنانته نصولها من الذهب
فقالت احاهن لصاحبتيها لم تكن هذه الشمائل الا للامير معن ابن زائده
فلتقل كل واحده منكن بيتاً من الشعر مدحاً فيه
فقالت الاولى :
يركب في السهام نصول تبر =ويرمي للعدا كرماً وجودا
فللمرضى علاج من جراحٍ = واكفان لمن سكن اللحودا
وقالت الثانية:
ومحارب من فرط جود بنانه = عممت مكارمه الاحبة والعدا
صيغت نصول سهامه من عسجد = كي لاتعوقه الحروب عن الندا
وقالت الثلثه:
ومن جوده يرمي العداة بأسهم = من الذهب الابريز صيغت نصالها
ليتفقها المجروح عند دوائه = ويشتري الاكفان منها قتيلها

استاذي الجميل الانسان المعطاء يبقى معطاء مهما قست عليه الايام
ومهما فرجت فطبع النفس هو طبعها حتى الممات
وكما انت معطاء لنا بهذا الجود والكرم الحاتمي
لك حبي واشواقي




اشكرك على مرووورك الراقي


 

رد مع اقتباس
قديم 10-01-14, 12:18 PM   #6
Special One

الصورة الرمزية Special One

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



اهنيك ع ابداعك الجميل


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه للموضوع : عندما يتنكر الاخرون لك.!
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عندما كنا صغارا بنتك يا عراق قسم العام للمواضيع العامه •• 6 05-02-15 09:19 PM
عندما بنت أبوها قسم العام للمواضيع العامه •• 7 01-13-15 04:14 AM
احتراف اقناع الاخرون دروب الحب قسم العام للمواضيع العامه •• 12 11-19-14 02:16 PM
هذا ما قاله الاخرون عنّا.... هذا هو رأي الغرب بنّا مهند ال سعيد قسم العام للمواضيع العامه •• 1 03-20-14 10:28 PM
لماذا يملك البعض غمازات بينما الاخرون لا يمتلكها كل المعاني قسم الصحه والدواء 5 08-28-12 05:46 AM


| أصدقاء منتدى مسك الغلا |


الساعة الآن 06:02 AM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1 al2la.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
بدعم من : المرحبي . كوم | Developed by : Marhabi SeoV2
جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات مسك الغلا

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64