موضوع مُغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-03-16, 12:45 PM   #1
الملك المتواضع

الصورة الرمزية الملك المتواضع

 الأوسمة و جوائز

افتراضي المعارك الأدبية



في بدايات القرن العشرين كان هناك صراع ثقافي في مصر غير عادي بين الفلاسفة والأدباء
والمثقفين .. فكانت مصر تعيش نهضتها رغم بعض النقص في جوانب .. وبعض الموضوعات
الغريبة والتي يدار حولها الجدل مثل التعلق بالنهج الغربي يتزعمه سلامه موسى في وقتها ومن
بعده زكي نجيب محمود وعن تحرير المرأة مثل قاسم أمين والتشكيك في القرآن مثل طه حسين.
وجميع المناظرات والصراعات كانت فائدة للأجيال القادمة في اللغة والدين والتاريخ وغيرها ..
ومما أتذكره جيداً كلمات محمد عمارة في لقاء له يقول كان بائع الجرائد يجول ويقول مقالة في
الرد على فلان ومقاله في الرد على آخر .. لأن الصراع كان على منتهاه .. ومن ضمن كتب
المناظرات كتاب " تحت راية القرآن " لمصطفى صادق الرافعي وفيه رد على طه حسين عندما
شكك في القرآن في كتابة " في الشعر الجاهلي " فكان رد الرافعي يجعلك توقن أن طه حسين
لم يكن أديباً ولا مفكراً بالعكس أنتحل الكتاب وسماه باسمه وكان يجدف في الظلام .. ومن أبدع
فصول الكتاب " فلما أدركه الغرق " وفيه الرافعي ينتهج أسلوب الكتابة بطريقة كليلة ودمنه..
ومن كتب المناظرات كتاب " على السفود لرافعي نفسه وهو يرد على عباس محمود العقاد وفيه
هجوم وشتم حتى أن هذا الكتاب طبع مره واحدة ورفض الرافعي أن يطبع من جديد لأنه تحسف
على ما ورد فيه .. ومن كلماته في الكتاب وللسفود نار لو تلقت ,, بجاحمها حديداً ظن شحما ,,
ويشوي الصخر يتركه رماداً ,, فكيف وقد رميتك فيه لحما ؟ .. وسبب تأليف الكتاب أن العقاد
هاجم كتاب أعجاز القرآن في كتابة " ساعات بين الكتب " والتقى حسب ما كتب سعيد العريان
في كتابه " الرافعي " أن الرافعي سأل العقاد لماذا هاجمت كتابي فبدأ العقاد يشكك في اعجاز
القرآن ويقول الرافعي " ولو كان طعنه وتجريحه في الكتاب نفسه لهان علي ولكن حديثة عن
الكتاب جره إلى حديث آخر عن القرآن نفسه وعن إعجازه وإيمانه بهذا الإعجاز " ولا ننسى
أن العقاد تغير وهذا الكلام في بدايات عشرينيات القرن العشرين والعقاد توفى في الستينيات
وألف عدد كبير من الكتب في الدفاع عن الإسلام والقرآن واهم كتبه " حقائق الإسلام وأباطيل
خصومة " ..أنتقل إلى أخر كتاب وهو "أباطيل وأسمار" لمحمود شاكر وهذا الكتاب الكل ينصح
فيه .. الشيخ الحويني ينصح فيه الدكتور محمد العوضي يقول هذا الكتاب قرأته مرتين وموضوع
الكتاب رد على المفكر لويس عوض وعلى جهالاته في التاريخ واللغة العربية وزور في مقالاته
مثل أن المعري تكلم عن الحروب الصليبية والمعري ولد قبل الحروب الصليبية .. ودفع محمود
شاكر الثمن طالما أنه يدافع عن اللغة والدين والتاريخ فسجن ثم لويس عوض مر على جميع
الأدباء في مصر لكي يدافعون عنه .. الكلام يطول عن المناظرات والحوارات التي دارت في
ذاك العهد إلا أن كل مناظرة ومعركة ثقافية تعطيك تدفق في المعلومات ولمحات قد لا تركز
عليها لو قرأتها منفصلة عن موضوع المناظرات ..
وشكراً .................................................. ..............................................



 


قديم 06-03-16, 04:17 PM   #2
همـس

الصورة الرمزية همـس

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



كان زمن فيه من الغزاره مايكفي س لترتوي منه ازمنه اخرى

صدقت يا اخي فيما كتبت

لكن يبقى السؤال

لماذا توقفت هذه المعارك


ولماذا عندما نحول ان نتعارك مع فكرا ما يفسر تفسير خاطا وبذات عندما نحن النساء نريد ان نتعارك
ادبيا يفسرونه بتفسير خاطي

ولكن تبقى المناظرات شي اساسي في كل الازمنه

اعجبني ماكتبت احيي فيك قلمك الجميل وفكرك النير


 

قديم 06-03-16, 07:46 PM   #3
الملك المتواضع

الصورة الرمزية الملك المتواضع

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أستاذة همس ...
لا المناظرات لم تتوقف ولكن لم تعد كما كانت في السابق .. من ناحية الحضور ومن ناحية
البعد الثقافي عند المتلقين .. فكان الشاب في بدايات عمره يمتلك مخزون ثقافي يؤهله ليواجه
ويطارح الحجة بالحجة كما كان بين محمود شاكر وطه حسين أستاذة في الجامعة .. وحتى
العقاد لما هاجم الرافعي في كتابة ساعات بين الكتب كان بين العشرينات والثلاثينيات من عمره
وعبدالرحمن بدوي لما انتقد العقاد وصار الصراع والغيرة بين الاثنين كان بدوي شاب في
بدايات حياته .. فكان العقاد يقول لأنيس منصور ماذا يعجبك في عبدالرحمن بدوي وكان
بدوي يقول ما يعجبك في الجاهل العقاد .. رغم أن جميعهما عباقرة بالفعل فالعقاد معروف
بأنه كاتب في التاريخ وفي الحضارات والدراسات الاجتماعية والفلسفية والسياسة وراوي
وألف في شعر عدد من الدواوين .. وعبدالرحمن بدوي أيضاً ألف أكثر من 150 كتاب
وأول كتبه كان عن الفيلسوف الألماني الصعب فريدريك نيتشه وألفه هو بعمر 22 سنه وما
زال هذا الكتاب مرجع فلسفي ..
بخصوص لماذا لا نتناظر أعتقد أن هناك أناس غير مؤهلين لهذا مثلي أنا .. وأعجبني
طريقة تعلمتها من الدكتور محمد العوضي وهي المدارسة والمحاورة .. لأسباب أولها
أنها لا تحول الصراع إلى خلاف شخصي .. والثاني أنك تتبع الدليل .. والثالث والأهم لا
يوجد منتصر .. كلنا نتعلم .. لكن بالفعل أفضل المشاهدة والقراءة على المشاركة ..
وشكراً على التفاعل .................................................. ....................


 

قديم 06-03-16, 08:35 PM   #4
حرفٌ شامخ

الصورة الرمزية حرفٌ شامخ

 الأوسمة و جوائز

افتراضي





لولا تلك المعارك لما خرجت لنا تلك النخبة من أولئك العمالقة من الكتاب والمؤلفين الذين نقشوا حروفهم على الصخر لتبقى منهلاً للأدباء والمثقفين على مدى العصور ..!

في تلك الفتره التي ذكرت كان هناك حراك أدبي وكانت تلك الفتره فترة ذهبيه .. وكل ماكان فيها محفزٌ للإنتاج الأدبي ..!
أما في الوقت الحالي هناك حراك وعراك ولكن الظروف لم تسمح له بالخروج لقلة إنتاجه من ناحية ومن ناحيةٌ أخرى ليس هناك تجديد وخروج بجديد عن أدباء تلك الفترة التي ذكرت ..!
......
الملك التواضع ..أيقضت وستنهضت بطرحك محفزيات الفكر الغافية ..!
فكل الشكر والتقدير لسمو روحك وسمو فكرك وحرفك ..!

،،،،


 

قديم 06-04-16, 03:36 AM   #5
عابرون

الصورة الرمزية عابرون

المكان »  هل يتسع لي الفضاء؟
الراحه انك ماتدري عن احد

ولا احد يدري عنك ..~
MMS ~

 الأوسمة و جوائز

افتراضي





السلام عليكم

شدني أسم الحويني ‏ ودرعمت "أباطيل وأسمار"

لي عوده للبحث عنه

الأدب كالبحر يجدفك إليه دون غرق والأدباء ك صيادين السمك تنافس من يصطاد أكثر ومن يعطي أكثر يشوبهم الود دون ضغينه :22:




 

قديم 06-05-16, 01:33 AM   #6
الملك المتواضع

الصورة الرمزية الملك المتواضع

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اهلاً استاذي حرف شامخ ...
بالفعل طالما نعيش على هذه الأرض فالمعارك والاختلافات والمناظرات لن تنتهي أبداً ..
ولكن اليوم نوعيات المناظرات لم تعد كما كانت من حرية الكلمة والمواجهة الصادقة
وجديد الموضوعات .. فأذكر عندما قرأت أشهر كتاب في السعودية بالتحديد وهو " هل يكذب
التاريخ " لمؤلفة عبد الله الداوود أجد أغلب المقالات التي كتبت حول المرأة وكتابات أمثال
سفوري تحت عنوان " صفحة السيدات السفور " ومقالة شفيقة حسن كمال هي حجج تعاد
طرحها حتى اليوم ولكن بأساليب كتابية مختلفة .. ولكن هذه الحياة أعتقد عبارة عن دورات ..
أشكرك ...

.................................................. ............................................

عليك السلام ورحمة الله وبركاته
أهلا بك استاذ عابرون ..
الشيخ الحويني عالم كبير وبلغ من العمر عتيا في المطالعة وفي البحث ولذلك أعتقد عندما
يرشح كتاب بعد أن قرأ آلاف الكتب سيكون مكسب لنا لنتعرف على هذا الكتاب وأكيد
سيكون أضافة لمعرفتنا ..
أعجبني جداً كلامك عن الأدب وتشبيهك الرائع إلا أن الملاحظة عندي أجدها أن الأدباء
والمفكرين الكبار فيهم نقائص البشر .. فالعقاد كان يمدح كتاب المساكين لرافعي ولكن عندما
ألف كتابة أعجاز القرآن أنقلب عليه بعدما أشتهر الكتاب في مصر وفي العالم العربي فالحسد
موجود .. وأيضاً طه حسين بعد وفاة العقاد كان يقول لأنيس منصور " ما الذي حصل عليه
العقاد الذي يعجبك ؟ إنني حصلت على ست دكتوراهات ! وكان العقاد مات بعد هذا بأربعين
يوماً وكتب هذا الكلام في كتابة " في صالون العقاد كانت لنا أيام " .. وتصل في بعض الأحيان
لضرب والعنف كما كتب عبد الرحمن بدوي في كتابة " سيرة حياتي 1 " عندما كان العقاد
يهاجم مقالات مصر الفتاة وكانوا يردون عليه بمقالة فيرد عليهم فقال عبد الرحمن بدوي
وهو الفيلسوف الوجودي وصاحب العدد الوفير من الدراسات والأبحاث ينزل إلى المستوى
الصبياني ويقول " من رأيي أن العقاد يرحب بالمقالات فلا علاج له عن هذا الطريق , بل
لا بد من استخدام العنف معه لأنه لا ردعه غير العنف " وضرب العقاد وركل فهؤلاء بشر
والعجز البشري موجود عندهم كما عند كل البشر يتكلمون عن الحب وهم لم يتزوجوا
ويتكلمون عن التواضع وهم لا يتحملون كلمة نقد واحدة ضدهم .. فالأديب تقرأ له لأنه
يمتلك قدرة لغوية لا تمتلكها فيعبر عن ما بداخلك ..
وحياك الله في كل الأوقات يا سيدي .. وشكراً .....


 

موضوع مُغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه للموضوع : المعارك الأدبية
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أهم المعارك و الغزوات و الفتوحات الاسلامية فيض السحاب مواضيع إسلاميه - فقة - أقوال ( نفحات ايمانيه ) •• 2 12-14-16 11:50 PM
جدار بطول 168 كيلومترا وخنادق لحماية الحدود التونسية الليبية أسيل أخبار من الصحف المحليه والعالميه 2 07-10-15 01:29 PM
الحياة ام المعارك بنت النور قسم العام للمواضيع العامه •• 5 06-24-12 01:03 AM
لمحة من فساد حياتنا الأدبية: لفضيلة الشيخ محمد سعيد رسلان حفظه الله تعالى Bus News الصوتيات والمرئيات الاسلاميه ◦● 0 05-25-11 07:11 PM
محمد العريفي يقول لمسؤول القناة الليبية ( تف على وجهك ) مقطع فيديو حماسي اللورد يحيا قسم اليوتيوب [ YouTube ] ومقَاطع الفيديو 5 03-06-11 04:44 PM


| أصدقاء منتدى مسك الغلا |


الساعة الآن 07:43 AM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1 al2la.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
بدعم من : المرحبي . كوم | Developed by : Marhabi SeoV2
جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات مسك الغلا

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64