إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-18-19, 11:35 PM   #1
نوميديا

الصورة الرمزية نوميديا

المكان »  قَسنطينة

 الأوسمة و جوائز

افتراضي حديثٌ مُتّفقٌ عَليه /



؛؛
؛؛

لم أكُن أعتقد أَنهاَ تَتلذَّذُ بِناَ ، وهِيَ تَنتعلُ قُلوبناَ وَ تَزحفُ ببطٍء
عبرَ مَمرَّاتِ أوجاعناَ وفِي كلِ الحَالات ماَ كانت لِتستأذن دامعَ العينينِ
المُنغمسِ حتَى أذنيه ..؛
و لَكم يَحلوُ لهاَ أَن تَسلبناَ أحلامنا الَعارية مِن حرارة أيدينا فَتقتبسنا علىَ مسارحِهاَ مواقفاً لَاهثة تصّدعت
مِن غرور قبّعة أحنينا ظِلها على بصيرة كانت ستَكون ...
تُميتني أعذاري وتلزمني الصمت الراهب عَن آدمية شكوى موبوئة بالفشل
حَسناً .. لا بأس في غسل وجهكَ أيها الحاضر بأطلاليِ ...ولا بأس في غلقِ أبواب تدعَكُ السؤال وحالي كحال أي عابرة تتشظى ألما وترمق المارَّ من بعيد تقتلها عبرة الكلام دون ضوء شارد يذكر


لعبة هي الحياة / حَديثٌ متّفقٌ عليه

تستضيفك... و بعيدا عن شواهد العقلِ تضربُ لك موعدا لا يشبه كل المواعيد
على سِراطِ التهجي تعلمك أن تتهجى إسما يواري خلفه بطولة
وجعٍ عالق بين الشفاه... !!
تراقصك وأنت الوليد تهفو الروح إِليهاَ فَتُناغيها كما لو أنك تناغي لجة مفعمة بحجمِ وطن يحتاج إلى هدهدة يَديك التي لم تصل إلى سن الرشد بعد ؛؛؛
تُمَوِّجُ خصرك الطفولي وتبادلكَ الخطى وهي تعي تماما بأنك معتقَلها الأول
متورط أنتَ فيهاَ بسذاجةِ غرٍ يختار ذاته ليَستفزها
تسبحُ في أمواجهاَ ولا تنصتُ لِنبرة الألم التي مزقت سكونك المُخيم
وفي عبثية تبدد سَطوتهاَ و تعلق على صَدرها تميمةَ الفصولِ
و عدادَ الغرقى وفضولك الذي أوهمكَ دُون أن تدري أنكَ
بين أحضانها أحدُ [ الغَرقى ]
متورطٌ مُتوحدٌ فيهاَ وكأنك أول مرة تلمحها ، كَيفَ تسترقُ السمعَ لنبضات قلبك حينَ يدردش بها
شروقك ...لا بأس من أن تتحدث لهاَ أيضاً لا بأس من أن تدوسَ مع كل لهفة
قدسية المبدأ ؛؛؛
تلملم ماَ تبقىَ منكَ ككل مرة ، في حقائب الرحيل لتحل ضيفا على واجهة أخرى مِن واَجهاتها ، وتفقدَ مع كل رحلة فطرةً أهدتك الحديث بحرية
مطلقة
مدهشة هيَ حينَ تلامس خدك بغوايةٍ وتفتح عيونك على صورة
نادرة الظهور تنسيك فاجعة السؤال وَ مُرَّ الإجابة
تناجيهاَ وأنت في عنفوان إندفاعك بصرخة تملأ الأركان لتمر على كتفك
بهدوء بُهِتت له اللحظات و تسألك : أين أنتَ منكَ ؟
وأجمل المواعيد حينَ كانت ترتدي وشاحَ عابرة سبيل كالنَفسِ بين أنفك ورئتك يحتلكَ مستحيلها هذا الذي لا تستطيع
أن تمسكه قبضة يدك









دقيقة للصمت
تستوجب إحالة الأوراق إلى إفتاء القلب
فَحديثي عنهاَ خاص جدا...
وجذوة الإمتحان فيها
تثير شجون جمر حاك من هدبِ العين شراشف سهر


 


رد مع اقتباس
قديم 06-19-19, 01:20 AM   #2
عـزف ~

الصورة الرمزية عـزف ~

اصبّر نفسي في الهوى أدبا.
MMS ~

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



ليلة الإكتمال
وأهازيج الأفراح المسروقة من الشرايين والاضلع
انكسارات الجراح على الجراح
ورائحة حكايات عذبة من وجع
الرائعة نوميديا
ما أجمل تدفقات حرفك المبدع
تجليات ..أنات وحديث لا يمل
دمت ألقة
بجميل ما تكتبين

تحيآتي مع وآفر آحترامي ..


 
مواضيع : عـزف ~



رد مع اقتباس
قديم 06-19-19, 01:36 AM   #3
مساحة قلم

الصورة الرمزية مساحة قلم

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



مع اني قرأته على عجاله من امري
ولكن...بين طيات هذاء القلم
يوجد الكثير والكثير لتخبرنا به
لروحك السعاده

يختم ل3ايام


 

رد مع اقتباس
قديم 06-19-19, 08:22 AM   #4
مرجانة

الصورة الرمزية مرجانة
~ رونق التوليب ~

المكان »  في ثنايا أحرفي
الهوايه »  قراءةُ النثرِ ، و كتابتُه .
إيتها المآقي ، لا تكفي من الفيض

جودي بالدمع
جودي بشوقٍ احرق داخلي

وحبٍ في القلب مستعر
MMS ~

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



كل شيءٍ يبقي طللٌ يثير الذكرى
يجعل اعيننا تضيق
و عينُ الذاكرة في اتساع

و تعبث بنا الذكريات حتى نتبعثر
نمتطي صهوة الرحيل
لنغادر بقلوب معلقة
يسوقها الحنين لطريق العودة


نوميديا

دوماً جذابة
سلمتِ


 

رد مع اقتباس
قديم 06-19-19, 10:08 PM   #5
نوميديا

الصورة الرمزية نوميديا

المكان »  قَسنطينة

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عـزف ~ مشاهدة المشاركة
ليلة الإكتمال
وأهازيج الأفراح المسروقة من الشرايين والاضلع
انكسارات الجراح على الجراح
ورائحة حكايات عذبة من وجع
الرائعة نوميديا
ما أجمل تدفقات حرفك المبدع
تجليات ..أنات وحديث لا يمل
دمت ألقة
بجميل ما تكتبين

تحيآتي مع وآفر آحترامي ..



كنت أحاول أن أجد لي متسعا بين فواصلها
ولو بين لحظاتٍ مستقطعة
جعلتها لي ملجأ محكما أطاول به الفكرة وإن جنَّتْ ’’
وطبعا كان تساؤلي كثير الترحال وسرعان مايعود
ويبتزني من جديد


أطربت يا عزف
تحية متبادلة


 

رد مع اقتباس
قديم 06-19-19, 11:00 PM   #6
نوميديا

الصورة الرمزية نوميديا

المكان »  قَسنطينة

 الأوسمة و جوائز

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مساحة قلم مشاهدة المشاركة
مع اني قرأته على عجاله من امري
ولكن...بين طيات هذاء القلم
يوجد الكثير والكثير لتخبرنا به
لروحك السعاده

يختم ل3ايام



ما لم أكتبه اليوم ستقرؤه غداا
ممتنة لهذا الثناء والكرم الحاتمى

تحياتي


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



| أصدقاء منتدى مسك الغلا |


الساعة الآن 12:16 AM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1 al2la.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
بدعم من : المرحبي . كوم | Developed by : Marhabi SeoV2
جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات مسك الغلا

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64